مصياف العمرانية


بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر : تفضل بتسجيل دخولك إلى المنتدى
وإذا لم تكن عضواً ندعوك للإنضمام إلى أسرة منتديات مصياف العمرانية
I love you فأهلاً بك I love you

منتدى للتعريف بأهم معالم مدينة مصياف التاريخية والثقافية والإجتماعية والدينية

المواضيع الأخيرة

» طلب معلومات عن حجج الله
الإثنين أكتوبر 23, 2017 10:42 pm من طرف أبابيل

» التلاعب بالترددات
الخميس أبريل 27, 2017 8:22 pm من طرف العتيق

» عرفوني على مذهبكم لعلي أكون منكم ومعكم
الإثنين مارس 20, 2017 2:48 pm من طرف zain.abdalkader

» المكتبة الإسماعيلية
الجمعة أغسطس 26, 2016 1:09 am من طرف مؤمنة بالحق

» " هل أنا من شيعتهم...؟!! "
الجمعة أغسطس 26, 2016 1:05 am من طرف مؤمنة بالحق

» قصيدة ( قالت وقلت ) للصاحب بن عباد في مدح مولانا علي بن أبي طالب عليه السلام
الجمعة أغسطس 26, 2016 1:02 am من طرف مؤمنة بالحق

» قصة بهلول مع الإمام علي زين العابدين عليه السلام
الخميس يوليو 10, 2014 8:56 am من طرف حسين بن علي

» قصة الامام علي عليه السلام مع الاسد
الخميس يوليو 10, 2014 8:49 am من طرف حسين بن علي

» مواعيد ولادة الأهلة لعام 1435 للهجرة ومعرفة بداية الأشهر القمرية
الأحد يونيو 08, 2014 11:26 am من طرف الرفني

» خمسة آثار سلبية على دماغك بسبب مشاهدة الأفلام الإباحية
الأحد يونيو 08, 2014 11:01 am من طرف الرفني

» بعض الإسفسارات عن الطائفة الكريمة الإسماعيلية النزارية المؤمنية
الأربعاء مارس 26, 2014 2:09 am من طرف على غيري

» الداعي سليمان بن حيدر وشجرة الأئمة الإسماعيلية النزارية المؤمنية
الجمعة يناير 24, 2014 1:50 am من طرف jaffmy

يمنع النسخ هنا

مكتبة الصور



    رمصان والجنرال ( فيو )

    شاطر
    avatar
    الرفني
    عضو مؤسس
    عضو مؤسس

    رقم العضوية : 2
    الجنس : ذكر
    العمر : 39
    المساهمات : 414
    نقاط : 819
    تاريخ التسجيل : 15/11/2009
    التقييم : 71
    العمل : عاشق مصياف وهواها

    default رمصان والجنرال ( فيو )

    مُساهمة من طرف الرفني في الأربعاء سبتمبر 08, 2010 12:38 am

    أعزائي

    سمعنا من حكايا الأجداد، قصة من أيام الاستعمار الفرنسي لوطنا الحبيب

    وهالقصة عن جنرال فرنسي كان حاكم لمدينتنا مصياف

    هالجنرال اللي كان مسيحي طبعاً

    كان يتجول بشوارع مصياف أيام شهر رمضان المبارك، وكان يراقب الناس وإذا شاف شي واحد مشعل سيكارة أو عم ياكل بشكل علني

    كان يأمر بسجنو وما يطالعو من الحبس لحتى يخلص عيد الفطر

    لحتى يفهمو أنو بدك تفطر فطار بس مو بشكل علني


    طبعا مو هدفي من هالقصة إني امدح المستعمر
    أكيد لاااااء

    ولا هدفي اجبر الناس ع الصوم !!

    لأن هي مسألة إيمانية بين العبد وربو

    بس حابب قول

    لكل واحد بيعتبر حالو مسلم بمصياف
    شو ما كان مذهبو

    شو ضل اليوم من مظاهر رمضان بمصياف ؟؟

    يمكن لولا المدفع وعرباية المشبك والسوس وريحان القبور ... ما حدا بحس إنو مرق رمضان

    !!!

    اللهم في شغلة وحدة تذكرنا برمضان هيي المسلسلات اللي بدها الواحد يداوم 24 ساعة قدام التلفزيون وما بيلحق عليها كلهااا

    بقى خبرونا كيف بمر عليكن رمضان
    ؟؟؟


    لا تقولولي مو مهم يكون لرمضان مظاهر وطقوس خاصة
    وإنو المهم الإيمان اللي بالقلب

    لأن لو بدها تشتي كانت غيمت


    _________________

    يقول مولانا المعز لدين الله عليه السلام

    فارغبوا في حياة أنفسكم إذا رغب الناس في حياة أجسادهم ، فإن حياة الأنفس هي الحياة الدائمة ، والصفقة في خلاصها هي الصفقة الرابحة ،

    avatar
    المسافر بهلوان

    رقم العضوية : 111
    الجنس : ذكر
    العمر : 42
    المساهمات : 104
    نقاط : 190
    تاريخ التسجيل : 28/05/2010
    التقييم : 5
    العمل : مسافر عبر الحدود

    default رد: رمصان والجنرال ( فيو )

    مُساهمة من طرف المسافر بهلوان في الأربعاء سبتمبر 08, 2010 1:47 am

    الرفني كتب:
    أعزائي

    سمعنا من حكايا الأجداد، قصة من أيام الاستعمار الفرنسي لوطنا الحبيب

    وهالقصة عن جنرال فرنسي كان حاكم لمدينتنا مصياف

    هالجنرال اللي كان مسيحي طبعاً

    كان يتجول بشوارع مصياف أيام شهر رمضان المبارك، وكان يراقب الناس وإذا شاف شي واحد مشعل سيكارة أو عم ياكل بشكل علني

    كان يأمر بسجنو وما يطالعو من الحبس لحتى يخلص عيد الفطر

    لحتى يفهمو أنو بدك تفطر فطار بس مو بشكل علني


    طبعا مو هدفي من هالقصة إني امدح المستعمر
    أكيد لاااااء

    ولا هدفي اجبر الناس ع الصوم !!

    لأن هي مسألة إيمانية بين العبد وربو

    بس حابب قول

    لكل واحد بيعتبر حالو مسلم بمصياف
    شو ما كان مذهبو

    شو ضل اليوم من مظاهر رمضان بمصياف ؟؟

    يمكن لولا المدفع وعرباية المشبك والسوس وريحان القبور ... ما حدا بحس إنو مرق رمضان

    !!!

    اللهم في شغلة وحدة تذكرنا برمضان هيي المسلسلات اللي بدها الواحد يداوم 24 ساعة قدام التلفزيون وما بيلحق عليها كلهااا

    بقى خبرونا كيف بمر عليكن رمضان
    ؟؟؟


    لا تقولولي مو مهم يكون لرمضان مظاهر وطقوس خاصة
    وإنو المهم الإيمان اللي بالقلب

    لأن لو بدها تشتي كانت غيمت

    السلام عليكم أخي الرفني
    هالقصة صحيحة وانا سمعتها من جدي الله يرحمو كتير
    ويلي بخليك تتعقد اكتر في عالم اليوم ما بيحلالها كاسة المتة
    ع الرصيف غير برمضان وبتصير تغب المي قدام الصايم متل الجمال
    والواحد منهن بيقول لا تواخذوني والله مريض
    على كل حال رمضان خلصت أيامه
    جعلنا الله من عتقاء شهر رمضان
    كل عام وأنت وجميع الأخوة بألف خير
    avatar
    الحسن بن الصباح

    رقم العضوية : 6
    الجنس : ذكر
    العمر : 47
    المساهمات : 64
    نقاط : 80
    تاريخ التسجيل : 21/11/2009
    التقييم : 4
    العمل : طالب علم

    default رد: رمصان والجنرال ( فيو )

    مُساهمة من طرف الحسن بن الصباح في الأربعاء سبتمبر 08, 2010 7:09 am

    lمشكور الرفني على المو ضوع وعلى الامثال الذي يعبر وفق ثقافة فيو عن احترام معتقدات الناس ..؟.
    واذا ما سألت عن مظاهر رمضان فقد انقلبت الآيه حيث يقدم الصائم في هذه الايام مبررات لصومه ؟؟؟؟.؟يقول : تعودت من الصغر ...الى آخر ما هنالك ...الحقيقه عيش كتير بتسمع كتير.!!!!!


    _________________
    نورالبصيرة نحن في عين الحجى... وكذاك نحن القصد في ذا العالم
    هذا الوجود قد استدار كخاتم..........والنقش نحن بفص ذاك الخاتم

    مختار

    رقم العضوية : 21
    الجنس : ذكر
    العمر : 33
    المساهمات : 11
    نقاط : 18
    تاريخ التسجيل : 17/01/2010
    التقييم : 1
    العمل : باحث عن الحقيقة

    default رد: رمصان والجنرال ( فيو )

    مُساهمة من طرف مختار في الجمعة أكتوبر 08, 2010 5:10 pm

    [right]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رمضان ....
    شو بدنا نحكي لنحكي...
    الوعي عند الأخوان السياسين والأخوان السكرجيين تساوى وصار الفارق الحسابي صفر.
    يعني صاحب المبدء السياسي العلماني ( ناصري , قومي سوري, شيوعي ) ينظر لرمضان أنو تقليد مالو طعمة وشو بيقلولك هلق ناقصو الله يجوع هالعالم لتكتمل طاعته.
    بينما ليك بعض علماء الغرب شقد بيحكو عن فوائد رمضان والصوم.وهلق جماعة النفس واليوغا بيعتبروا صوم البطن والسان وسيلة للارتقاء بالنفس وهالحكي ع قولة المتمنطقين المصايتة.
    مثلا في حدا من المتسيسين دكنجي بجوز اخد السادس أو طردوه من معسكرالطلائع بالخامس لسوء أخلاقه وخلقه, بيقعد الصبح عباب دكانته أول السوق وبيشرب مته قال يعني ؟؟؟ـة كبيرة . ومتله كتيرين...
    وللانصاف في حبيبة سياسة وطق حنك بيصوموا والغريب بينزعوا صيامهم وبيقلولك مراعاة لمشاعر الأصدقاء والناس.
    ومشان ما نقول بكرا شوفوا الله كيف بدهم يقليهم بزيت أونا بحب قلهم لما بدك تقول عن حالك سياسي أو علماني ياريت تتفضل وتحكي عن حالك أو تفكربحالك بشكل علماني وتناقش قناعاتك بشكل علماني. وتبطل تكون أعمى قلب.
    ولا تطرح نقاشي أو نقاشى حدا متلي أنا زلمي متخلف رجعي بوس الحجر وبأمن بالمزارات وعقلي ترللي ومابأمن بالمحاية بآمن بالبراية ويلي بدي يناقشي بحب حطو قدام مراية شغل ايدي .
    هي حالتي أنا وشوية متخلفين بهالبلد زنيفتنا هيك واقفة
    avatar
    المسافر بهلوان

    رقم العضوية : 111
    الجنس : ذكر
    العمر : 42
    المساهمات : 104
    نقاط : 190
    تاريخ التسجيل : 28/05/2010
    التقييم : 5
    العمل : مسافر عبر الحدود

    default رد: رمصان والجنرال ( فيو )

    مُساهمة من طرف المسافر بهلوان في الجمعة أكتوبر 08, 2010 8:12 pm

    مختار كتب:[right]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رمضان ....
    شو بدنا نحكي لنحكي...
    الوعي عند الأخوان السياسين والأخوان السكرجيين تساوى وصار الفارق الحسابي صفر.
    يعني صاحب المبدء السياسي العلماني ( ناصري , قومي سوري, شيوعي ) ينظر لرمضان أنو تقليد مالو طعمة وشو بيقلولك هلق ناقصو الله يجوع هالعالم لتكتمل طاعته.
    بينما ليك بعض علماء الغرب شقد بيحكو عن فوائد رمضان والصوم.وهلق جماعة النفس واليوغا بيعتبروا صوم البطن والسان وسيلة للارتقاء بالنفس وهالحكي ع قولة المتمنطقين المصايتة.
    مثلا في حدا من المتسيسين دكنجي بجوز اخد السادس أو طردوه من معسكرالطلائع بالخامس لسوء أخلاقه وخلقه, بيقعد الصبح عباب دكانته أول السوق وبيشرب مته قال يعني ؟؟؟ـة كبيرة . ومتله كتيرين...
    وللانصاف في حبيبة سياسة وطق حنك بيصوموا والغريب بينزعوا صيامهم وبيقلولك مراعاة لمشاعر الأصدقاء والناس.
    ومشان ما نقول بكرا شوفوا الله كيف بدهم يقليهم بزيت أونا بحب قلهم لما بدك تقول عن حالك سياسي أو علماني ياريت تتفضل وتحكي عن حالك أو تفكربحالك بشكل علماني وتناقش قناعاتك بشكل علماني. وتبطل تكون أعمى قلب.
    ولا تطرح نقاشي أو نقاشى حدا متلي أنا زلمي متخلف رجعي بوس الحجر وبأمن بالمزارات وعقلي ترللي ومابأمن بالمحاية بآمن بالبراية ويلي بدي يناقشي بحب حطو قدام مراية شغل ايدي .
    هي حالتي أنا وشوية متخلفين بهالبلد زنيفتنا هيك واقفة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    والله يا أخ مختار حطيت إيدك ع الجرح
    والشيء يلي بخلي الواحد يضحك بتلاقي الواحد منهم ما في اشطر منه بالعلاك والحكي وبتلاقي
    تارك بيته بدون أكل وشرب ولاحق شي مسير أو إعتصام ما لو لا طعمة ولا دسمة وبعد ما بيكون
    مقضى الليل مع صا...... بيجيك بفكرة ( لازم نهدم التيارات الدينية بالبلد ونبني ع أنقاضها مجتمع مدني ) وحطلي
    مجتمع مدني بين قوسين بيلبقلنا والنهفة قسم كبير منهم مو عرفان الفاتحة من بسم الله وبتلاقي بيتمسخر ع الله والنبي والدين
    وبيقول يا عمي الدين أفيون الشعوب اوعى لا تلحق الديانة بتنفقر وكأنو قضّى نص حياته شيخ جامع

    alkaher

    رقم العضوية : 69
    الجنس : ذكر
    العمر : 35
    المساهمات : 51
    نقاط : 73
    تاريخ التسجيل : 02/04/2010
    التقييم : 0
    العمل : طالب

    default رد: رمصان والجنرال ( فيو )

    مُساهمة من طرف alkaher في الأربعاء أكتوبر 13, 2010 8:18 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    فعلا قصة الجنرال الفرنسي قصة جميلة ولها الكثير من الدلالات والمعاني
    أولها أن هذا الشخص وكما يبدو من القصة قد جاء من بيئة تحترم الآخر وتحترم معتقداته ومقدساته، وثانيها أنه فهم المعاني الحقيقية للطقوس الاسلامية وعلينا قبل أن نرفع القبعة له أن نرفعها لمجتمعه أولا ولمن استطاع أن يوصل إليه تلك المعاني الرائعة ثانيا.
    ولكن أنا هنا لن انصب نفسي محاسبا للناس ولن أسعى سعي من سبقني في توجيه اصبع الاتهام لمن لا يحترم طقوسنا الاسلامية، برغم أنه مسلم، ومن لا يقدر عاداتنا وهو من يعيش معنا منذ أن ولد، وإنما وكعادتي أحاول أن أوجه الاصبع الى المكان الصحيح (كما أراه أنا) وما أرجوه هو أن أصل (مع إخوتي في الموقع) إلى وضع حل "وإن كان نظريا الآن" لهذه المشكلة والتي اتفقنا جميعا على أنها فعلا مشكلة كبيرة في بلدنا.
    أسئلتي وببساطة: لماذا ابتعد الناس "وتحديدا الشباب منهم" عن تأدية واجبهم الديني، ولماذا لم يعودوا يفهموه حتى يتمكنوا من تطبيقه؟ هل فقط هذه المشكلة تكمن بالناس الفارغين مثلا "ولو أن هذه التسمية لا تنطبق على أي انسان ولكن هذاأفضل توصيف استطعت أن استنبطه من بعض الردود" أليس هنالك اناس محترمين ولكن لا يلتزمون بالدين ولا يفهمون حتى معانيه؟
    هل لأنهم اتجهوا إلى اتجاهات ثانية، أم لأنهم لم يجدوا الشخص الذي يستطيع أن يوصل لهم تلك الأفكار بشكل يتناسب مع اسلوب تفكيرهم.
    لماذا دائما نضع الآخر في موضع المسائلة ولا نضع أنفسنا في ذلك الموضع، ولماذا نبدأ بكيل الاتهامات بينما قد يكون الخلل فينا أو على الأقل نحن نشكل أحد أسبابه؟ وأما من نحن فأقصد كل من يدعي بأنه يدافع عن مذهبه ودينه وبالتأكيد أنا لست منهم ولكن أقول نحن لأني أرى نفسي عنصرا من عناصر المجتمع معنيا ومع الآخرين في حل هذه المشكلة.
    والسؤال الآن من هو الذي أوصلنا إلى هنا؟ من لم يتمكن أن يقدم مبادئ ديننا بالشكل الصحيح؟ من يحاول أن يشوه عقائدنا عن قصد أو غير قصد؟
    وأريد هنا أن أورد قصة حصلت مع صديق لي عندما قرر أن يحيي إحدى ليالي الشهر المبارك في مقام الوفي أحمد(ع)، يومها صعد ذلك الشاب وكله إيمان وشوق للقاء محبوبه ولكن كان هناك بعض الإخوة الذين لا تنطبق عليهم أوصاف اخوتي لأنهم يقيمون الصلاة ويصومون الشهر ويؤدون ما يعتقدون بأنه سيوصلهم إلى جنة الخلد (بارك الله لهم بها).
    عندما دخل إلى القصر وجد بعض الشباب يتسامرون ويتحدثون ويضحكون. قبل السلام والكلام بادره أحدهم بالقول (شو يا كنت عندهن) لم يفهم الشاب من هم الذين كان عندهم؟ فأجاب بالسؤال عمن يقصدون فقالوا له (ما حدا ماحدا ولا يهمك) وجلس بالقرب منهم وحاول أن يركز في تأمله ولكن هيهات فالاخوة الأعزاء لم يأتوا الى هنا لسبب كهذا ولكنهم جاؤوا ليحتسوا الشاي والمتة وليدخنوا هنا أما صلاتهم الروحية فلا داعي لها فهم (فطسوا من الصيام طول النهار ).
    خرج الشاب قاصدا المقام وكانت المفاجئة (شو يا كنت عندهن) طبعا هنا علم من المقصود وبأنهم الفئة الثانية من المؤمنين الأتقياء الزاهدين والذين كانوا يتسامرون أيضا ولكن بأحاديث أكثر جدوى فكانوا يتحدثون عن مذاهب البلدة وعن اختلافاتهم مع هذه المذاهب وكان حديثا مفعما بالايمان والاحترام فهذه طائفة كافرة يضحك عليها سيدها وذاك مذهب لا يصلي كما نصلي فهو يصنف بين الزناديق وطبعا لم يسلم مذهب واحد من نقاشهم الزاهد حتى مذهبهم الذي كان بعض أبنائه لا يتفقون معهم في بعض الأفكار ولكن هؤلاء ليسوا كفار وإنما قد يكونون ضالين عن طريق الصواب (والله يهديهن).
    والمشكلة بأن كل تلك الأحاديث كانت بلسان السخرية والاستهزاء بالآخر.
    بالتأكيد أنا لا أقصد كل الناس ولكن ما أريد قوله هو أننا سنبقا نرى عدم احترام لمعتقدانا ما دمنا نحن لم نحترمها ولم نحترم غيرنا.

    أرجوا أن لا يفهم كلامي على أنه مقصود وموجه إلى أحد ........ وإنما هو مقصود ومقصود ومقصود وموجه وألف موجه إلى كل أولئك الذين يدعون الدين ويعتبرون أنفسهم معلمين للناس وهم لم يعرفوا من الصلاة غير كلماتها ولم يروا في الصيام غير عذاب لهم.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 13, 2017 7:23 am