مصياف العمرانية


بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر : تفضل بتسجيل دخولك إلى المنتدى
وإذا لم تكن عضواً ندعوك للإنضمام إلى أسرة منتديات مصياف العمرانية
I love you فأهلاً بك I love you

منتدى للتعريف بأهم معالم مدينة مصياف التاريخية والثقافية والإجتماعية والدينية

المواضيع الأخيرة

» ذوي القربى
الخميس يونيو 14, 2018 10:21 pm من طرف Jaber

» (العالم والمتعلم)
الخميس يونيو 14, 2018 10:17 pm من طرف Jaber

» (الستر على المؤمن)
الخميس يونيو 14, 2018 10:14 pm من طرف Jaber

» أدعية الأيام للامام المعز لدين الله عليه وآله الصلاة والسلام
الخميس يونيو 14, 2018 10:11 pm من طرف Jaber

» أدعية الأيام للامام المعز لدين الله عليه وآله الصلاة والسلام
الخميس يونيو 14, 2018 10:09 pm من طرف Jaber

» أدعية الأيام للامام المعز لدين الله عليه وآله الصلاة والسلام
الخميس يونيو 14, 2018 10:06 pm من طرف Jaber

» أدعية الأيام للامام المعز لدين الله عليه وآله الصلاة والسلام
الخميس يونيو 14, 2018 10:04 pm من طرف Jaber

» قبسات من أنوار الإمام المعز لدين الله عليه السلام
الخميس يونيو 14, 2018 9:33 pm من طرف Jaber

» أفيقوا ياأخوة المعنى ولا تكونوا نظراء في التراكيب
الإثنين مارس 26, 2018 8:03 pm من طرف أبابيل

» طلب معلومات عن حجج الله
الإثنين أكتوبر 23, 2017 10:42 pm من طرف أبابيل

» التلاعب بالترددات
الخميس أبريل 27, 2017 8:22 pm من طرف العتيق

» عرفوني على مذهبكم لعلي أكون منكم ومعكم
الإثنين مارس 20, 2017 2:48 pm من طرف zain.abdalkader

يمنع النسخ هنا

مكتبة الصور



    من وحي قلب/5

    شاطر

    ثناء

    رقم العضوية : 86
    الجنس : انثى
    العمر : 57
    المساهمات : 105
    نقاط : 202
    تاريخ التسجيل : 19/04/2010
    التقييم : 5
    العمل : مدرّسة

    default من وحي قلب/5

    مُساهمة من طرف ثناء في الأحد أكتوبر 31, 2010 6:26 am





    -121-

    -"حتّام أبقى في الخدمة عبد
    وتظل الآمر الناهي
    ولا أسمع منك إلا :
    كنّس .. امسح .. اجل .. نظّف
    أعد ..أعد..أعد"
    -"حتى تنظر في مرآة قلبك
    فتراك/ني
    فتدرك كم كنت غافلاً
    حين كنت آمرك
    وتظنني قاسياً"

    -122-

    دونما امتعاض
    يمضي قطيعُ الغيم
    تدفعه عصا الرياح
    ليحيل جدب الأرض
    إلى رياضْ
    ما همّه إن زاد حمله
    أو غدا
    صفر اليدين
    فارغاً
    خالي الوفاضْ
    أيها الإنسان
    وحدك في حديث فكرك
    دائماً..جُمَلُ اعتراضْ

    -123-

    كبهلوانٍ
    يستعرضُ ذلك الألمُ مهارته
    على حبل أعصابي
    كراقصِ فلامِنكو
    يدقّ بكعب حذائه
    على عظامي
    كقرصانٍ
    يصادر أشرعتي المبحرة
    كملكٍ مستبِّدٍ
    ينشر عيونه في أصقاعي
    يالسذاجته
    أما درى أن لي قدرة الزئبق التملّص
    لألاقيك عند بوابة الرجاء

    -124-

    لا تبالي
    إن دنا الفجر
    فلولا الفجر ما كانت ليالي
    لذة الأحلام
    أن تبقى خيالاً بخيالِ
    وجنون الحب لا يعنيه وقتٌ
    أو تشظٍّ
    بين قربٍ واحتمالِ
    أي همٍّ
    إن وشى الفجر بسرٍ
    واستباح الحلمَ
    بالنور الزلالِ

    -125-

    بالله عليكم قولوا
    هل عيون من باعوا يوسف بثمنٍ بخسٍ
    وكانوا فيه من الزاهدين
    تشابه عينيَ زليخة
    أو حتى عيون نسوة المدينة
    من أكبرنه لمّا رأينه
    وقطعن أيديهنَّ
    وقلن: حاشا لله ما هذا بشر
    إن هذا إلا ملكٌ كريم؟؟؟؟

    -126-

    هل هو مغامرٌ أم مجنون
    باع كلَّ بيوته وسكن بيت شِعر

    -127-

    كلما توالت عليَّ نعمك
    وشكرتك سراً وعلناً
    أخاف أن يقل شكري
    حين تسلبني إياها من جديد

    -128-

    في نفس الوقت
    الذي كنت أصلي فيه
    لتخلصني من شراك الدنيا
    كنت أدعو لأقع في شراك الحياة
    وهل الحياة إلا حبّك
    يا سيدي

    -129-

    يسرق التراب منا الغالي
    ليحقق انتصاره
    بجعل المعقد بسيطاً مثله
    ثمَّ..
    بكرمٍ يعيده إلينا
    مرتدياً حلةً جديدة

    -130-

    تظاهروا بالعشق حتى تعشقوا
    إذا آمنتم بالحديث الشريف:
    " لا تتمارضوا فتمرضوا"
    حيث النية صانعة القدر

    -131-

    لؤلؤة الروح
    تختزل القرون
    بلحظة كشفٍ
    تشق صدفة الجسد
    ثلاثية الظلمات
    بنور العشق
    أو تمضي في الدرب
    غاسلةً تراب الرغبات
    بماء العرفان
    نازعةً قمصانها
    واحداً إثر الآخر

    -132-

    "أيها القلب
    أراك عدت من حيث أتيت وابتدأتْ
    قل لي بربّك ما جنيت
    حين كل هذه الدورة درتْ"
    يضحك القلب عليّ
    ثم يرنو- للقمر- بصمتْ

    -133-

    أتراه جائعاً أم عاشقاً
    ذلك الذي اقتات رغيف القمر
    لقيماتٍ
    ليعيده مع مطلع الشهر التالي

    -134-

    قال و قال
    وكانت روحي تتفتح
    سهوب آذانٍ صاغيةٍ وقلوبٍ واعيةٍ
    قال و قال
    وكنت كعباد شمسٍ
    أدور حيث يرنُّ وتر صوته
    غير أني أتساءل
    تراني ضيعت الكثير من نعيم انسجامنا
    عبر لهفة ترقب
    إبهار اللحظة القادمة

    -135-

    رغم غضبِ الشتاء
    كنت أرى
    كيف يحيكُ في الخفاءِ
    ثوبَ السكينة
    لابنه الربيع

    -136-

    ما قُدّر لي أن أفهمه عن التصوّف
    حتى هذه اللحظة
    هو أن أكون على صراط مذهبي حقّاً وصدقاً
    ليتثنى لي
    رؤية الحقيقة الواحدة في كلّ المذاهب

    -137-

    ما يفعله الكرسي
    هو أنه يشغلني بالفقر عن الفكر
    وبالتخمة عن شكر النعمة

    -138-

    إلهي
    الكلّ حريص على هدايتي
    ترى
    لو انشغلوا بتمام رشدهم
    هل كانوا سيرون طفولتي

    -139-

    شهيٌّ .. بهيٌّ ..عزيز المنالْ
    يراودني في أناةٍ
    إلى أن أذوب اشتياقاً
    ثمّ ينأى دلالاً
    كأنه ما كان إلا
    توقَ الوصالْ

    -140-

    لم ينكر القمر المظلم
    فضل الشمس
    فكيف تجحد يا عقلي
    ضياء النفس

    -141-

    مدّ حبل الظلّ
    ظلاً بعد ظلّ
    حار عقلي
    قلت يا مولاي تهت
    ويكأن .. لا وصولْ
    قال : صابري واصبري
    هذه الشمس دليلْ

    -142-

    لست واعظة
    أنا أحدّث نفسي بضميرك

    -143-

    في نهاية المطاف
    عند حرف الياءْ
    وحين يتصل آخر الخلق بأوله
    "بياء النداءْ"
    أصلّي لتجمعنا سماءْ

    -144-

    وليكن
    هي الدنيا مسرح عرائس
    وما نحن إلا
    دمىً تحركها الأصابع كما تقول
    لكن أليس جميلاً
    أني ومذ سلّمته خيطي رضاً وطواعية
    لا يعطيني إلا أدوار البطولة

    -145-

    مالي ومالهم
    لي موسا/يَ
    ولهم سامريـ/هم

    -146-

    يتحدّثون طويلاً عن صعقة الحبّ المباغتة
    أما أنا فأثق
    ما لم تكن هناك علاقة
    لن تكون محبّة

    -147-

    كمنازل القمر
    حروف اللغة العربيّة
    فأين حروف ليالي المحاق

    -148-

    فكّر .. الفكر ملكة
    لكن تذكّر
    كم للفكر سحر وزئبقيّةْ
    واستشعر
    الشعر ملكة
    لكن تفكّر
    كم يتأرجح الشعرُ
    بين خيال وواقعيّةْ

    -149-

    لكلمة أنس حساب ألف
    فيا طالبَ البرهانْ
    تأملْ طويلاً بذا الميزانْ

    -150-

    في طريق العرفان
    لا يُبنى الفعل للمجهول
    الفاعل أنت
    ولا ينوب عنك نائب

    -151-

    قال قلب :
    ليس لي مقام الإبل
    لألد في السرّ والوحدة
    فاعذروا اضطراب مخاضي بينكم

    -153-

    يا لقرآن الوجود ما أعجبه
    لا علامات ترقيم .. أوقفت من كتبه

    -154-

    بين حالين لا أفتأ أحيا
    أغمض عينيّ كي لا يشغلني خلقك عنك
    وأفتحهما من جديد لأوحدك فيهم

    -155-

    أنا ما سمعت قط الرأس يقول للوجه معترضاً :
    "لماذا كرّمك الله بالغسل في الوضوء
    واكتفى بالمسح عليّ"
    ولا سمعت الفعل أو الاسم يقول للحرف :
    "من أنت لتتحكم بحركتي "
    ولا الصفة تقول للموصوف :
    "حتّام أتبعك كالظلّ في كلّ حركاتك"

    -156-

    قال مريدٌ مبتدئٌ يعرّف عن نفسه لمراده :
    "أنا يا سيدي مسيحيّ
    - حقاً؟؟!!
    أجابه المعلم
    إن كنت قادراً على إحياء الموتى
    فإلام أتيت إليّ

    -157-

    قال القمر لزوجه الشمس :
    يا لغبطتي
    فارغاً أتيتك
    فملأتني بالضياء
    بشغف أنتظر أن يجمعنا لقاء
    "إلى ربّك يومئذ المستقر"

    -158-

    قال العرفان للمنطق :
    مسالماً أتيتك وأعزلاً
    لما تحاصرني بجيوش أدوات استفاهمك

    -159-

    أنا الدائرة
    ومذ شطرتني شطرين
    بكى نصفي على نصفي
    نصف هنا راح يعاني
    ونصف هناك
    عبر رحلة الوجود
    ينتظر التداني

    -160-

    بالأمس
    كنت نسمة ناعمة
    تداعب خصر وردك في دلال
    وكنتَ رذاذ مطر
    ينعش الروح والجسد
    كيف صار النسيم ريحاً عاصفاً
    وغدا الرذاذُ طوفانَ هلاك
    هل هي لعبة الطبيعة فينا
    لتعلن انتصار تغيراتها
    على ثابتنا الوحيد ؟؟!!
    avatar
    المسافر بهلوان

    رقم العضوية : 111
    الجنس : ذكر
    العمر : 43
    المساهمات : 104
    نقاط : 190
    تاريخ التسجيل : 28/05/2010
    التقييم : 5
    العمل : مسافر عبر الحدود

    default رد: من وحي قلب/5

    مُساهمة من طرف المسافر بهلوان في الأحد أكتوبر 31, 2010 10:37 am

    كلام رقيق وبدون تعليق
    لي حبيبٌ أزور في الخلـوات **** حاضر غائب عن اللحظات
    ما تراني أصغي إليه بسمــع ٍ **** كي أعي ما يقول من كلمات
    كلمات من غير شكل ولا نطق **** و لا مثل نغمة الأصــوات
    فكأنّـي مخاطب كنت إيــًّاه **** على خاطري بذاتي لذاتــي
    حاضـر غائب قريب بعيــدٌ **** وهو لم تحوه رسوم الصفات
    هو أدل من الضمير إلى الوهم **** و أخفى من لائح الخطـرات

    سرّ السرائر مَطْــوِيٌّ بـِاثـْبَات ِ **** في جانب الأُفْق ِمن نور بـِطيَّات
    فكيف والكيف معروف بظاهــره **** فالغيب باطنه للذاتِ بالـــذات
    تـَاهَ الخلائقُ في عمياءَ مظلمــةٍ **** قصدا و لم يعرفوا غير الإشارات
    بالظنّ و الوهم نحو الحقّ مطلبهـم **** نحوَ الهواء يناجون السمــاوات
    و الــربّ بينهم في كـل منقـلب **** مُحِلَّ حالاتهم في كل ساعــات
    و ما خلوا منه طرف عين لو علموا **** و ما خلا منهم في كل أوقــات

    ثناء

    رقم العضوية : 86
    الجنس : انثى
    العمر : 57
    المساهمات : 105
    نقاط : 202
    تاريخ التسجيل : 19/04/2010
    التقييم : 5
    العمل : مدرّسة

    default رد: من وحي قلب/5

    مُساهمة من طرف ثناء في الأحد أكتوبر 31, 2010 2:48 pm

    شكرا يا نجيّ الروح

    لمعنى مجرد

    ارتدى غلالة الكلمات

    فإذا الروح جسد

    " وتشاكل الأمر "

    ولك مني هدية:

    أمي الوحدةُ وأبي الصمتُ

    وإني لا أعقّ أبويّ

    أرضعاني مثل طفلٍ

    حكمةَ الربّ العليّ

    ومع الحكمةِ علماً

    نوره في مقلتيّ

    أرشداني لسبيلٍ

    هوّنا الصعبَ عليّ

    علّماني أن قلبي

    لي إمامٌ ووليّ

    كعبةُ الله الحرام

    مسقطُ النورِ الجليّ

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 13, 2018 10:59 pm