مصياف العمرانية


بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر : تفضل بتسجيل دخولك إلى المنتدى
وإذا لم تكن عضواً ندعوك للإنضمام إلى أسرة منتديات مصياف العمرانية
I love you فأهلاً بك I love you

منتدى للتعريف بأهم معالم مدينة مصياف التاريخية والثقافية والإجتماعية والدينية

المواضيع الأخيرة

» ذوي القربى
الخميس يونيو 14, 2018 10:21 pm من طرف Jaber

» (العالم والمتعلم)
الخميس يونيو 14, 2018 10:17 pm من طرف Jaber

» (الستر على المؤمن)
الخميس يونيو 14, 2018 10:14 pm من طرف Jaber

» أدعية الأيام للامام المعز لدين الله عليه وآله الصلاة والسلام
الخميس يونيو 14, 2018 10:11 pm من طرف Jaber

» أدعية الأيام للامام المعز لدين الله عليه وآله الصلاة والسلام
الخميس يونيو 14, 2018 10:09 pm من طرف Jaber

» أدعية الأيام للامام المعز لدين الله عليه وآله الصلاة والسلام
الخميس يونيو 14, 2018 10:06 pm من طرف Jaber

» أدعية الأيام للامام المعز لدين الله عليه وآله الصلاة والسلام
الخميس يونيو 14, 2018 10:04 pm من طرف Jaber

» قبسات من أنوار الإمام المعز لدين الله عليه السلام
الخميس يونيو 14, 2018 9:33 pm من طرف Jaber

» أفيقوا ياأخوة المعنى ولا تكونوا نظراء في التراكيب
الإثنين مارس 26, 2018 8:03 pm من طرف أبابيل

» طلب معلومات عن حجج الله
الإثنين أكتوبر 23, 2017 10:42 pm من طرف أبابيل

» التلاعب بالترددات
الخميس أبريل 27, 2017 8:22 pm من طرف العتيق

» عرفوني على مذهبكم لعلي أكون منكم ومعكم
الإثنين مارس 20, 2017 2:48 pm من طرف zain.abdalkader

يمنع النسخ هنا

مكتبة الصور



    نصف....حياة....

    شاطر

    الدكتور

    رقم العضوية : 191
    الجنس : ذكر
    العمر : 40
    المساهمات : 55
    نقاط : 97
    تاريخ التسجيل : 30/12/2010
    التقييم : 0
    العمل : طبيب

    D نصف....حياة....

    مُساهمة من طرف الدكتور في الإثنين يناير 31, 2011 5:29 pm

    ساهرة صالح. شام نيوز

    "لا تجالس أنصاف العشاق، ولا تصادق أنصاف الأصدقاء , لا تقرأ لأنصاف الموهوبين، ولا تعش نصف حياة ، ولا تمت نصف موت، لا تختر نصف حلّ ، ولا تقف في منتصف الحقيقة ، لا تحلم نصف حلم ، ولا تتعلق بنصف أمل "

    هذا ما قاله جبران و كان على الأغلب يحاول بقلمه أن يشقّ طريقاً لحياة حقيقية يستطيع من خلالها كلّ إنسان أن يعيشها بكلّ تفاصيلها , بعيداً عن أنصاف البشر و أنصاف الحلول و أنصاف الحقائق.
    هذا المنتصف الذي طالما وجدنا أنفسنا عالقين فيه رغما عنا , ناظرين حيناً إلى الخلف و حيناً أخر إلى الأمام , فإذا عدنا ربما نخسر شرف المحاولة , و إذا تقدمنا ربما أضعنا الوقت و الجهد في المكان و الزمان الخطأ ..


    ليصبح التردد هو سيد الموقف في كلّ الأشياء , و هو ما يجعلنا منتصبين كالرمح بين الفعل و عكسه , بين الحبّ و الكره , بين الحياة و الموت , و بين الحقيقة و الحلم ...




    ويكمل جبران :
    "إذا رضيت فعبّر عن رضاك ، لا تصطنع نصف رضا ، وإذا رفضت فعبّرعن رفضك ، لأن نصف الرفض قبول النصف هو حياة لم تعشها ، وهو كلمة لم تقلها ، وهو ابتسامة أجّلتها ، وهو حب لم تصل إليه ، وهو صداقة لم تعرفها . النصف هو مايجعلك غريباً عن أقرب الناس إليك ، وهو ما يجعل أقرب الناس إليك غرباء عنك ، النصف هو أن تصل وأن لاتصل ، أن تعمل وأن لا تعمل ، أن تغيب وأن تحضر . النصف هو أنت عندما لا تكون أنت , لأنك لن تعرف من أنت "

    كلمات تتطابق أحرفها مع السيرة الذاتية لحياة كلّ منّا , في المنزل , في العمل , مع الأصدقاء وحتى مع أنفسنا ..


    فهل لكوننا نعيش في عصر السرعة ,علاقة بتوقفنا الدائم في منتصف الأشياء ؟


    فنحن ننام ولا ننام , ونأكل ولا نأكل , ونعشق ولا نملك من مقومات العشق شيء , وحتى أننا نعمل ولا نعمل , وكل هذا لشعورنا الدائم بأن الوقت يداهمنا فهو كالسيف المسلط على رقاب الجميع , وهكذا عندما تبدأ بالركض فلن تتمكن من القيام بأي شيء كما تريد او كما يجب أن تقوم به . وعندما تتوقف ولو قليلا لتعبر بشكل واضح عن رفضك , فإنك ستصبح كمن يعدو إلى الخلف ....

    ربما عندما نطق جبران بهذا الكلام لم يكن يعلم أنه سيأتي زمان يصبح فيه أنصاف العشاق مضرب للمثل , و أنصاف الأصدقاء منفذ لكي لا نكون وحيدين , و أنصاف الموهوبين لا وجود لهم و الحمد لله , فالجميع محترفون ( professional ) أو كما كان يطيب للبعض أن يختصر الكلمة لضيق وقته طبعا و سعت علمه ب ( prof )
    فإذا كان هذا حال الجميع ( prof ) لماذا ترانا نحصل دائما على أنصاف النتائج و أنصاف الأفكار و أنصاف الحلول ؟


    في الصباح تحصل على نصف ابتسامة و في الطريق تحصل عل نصف باص أو نصف مقعد وإذا فكرت بالسير فهناك نصف رصيف و عندما تصل إلى العمل ينتظرك نصف إحساس بلأمان و في العطل لا تملك نصف المال الازم لتقوم بنصف نزهة , فتذهب إلى المطعم لتحصل على نصف خدمة و نصف طعم و عندما تدرك أنه يجب عليك أن تتحلى بالصبر فلن تجد داخلك سوى نصفه ..

    ليكمل جبران" نصف شربة لن تروي ظمأك ، ونصف وجبة لن تشبع جوعك ، نصف طريق لن يوصلك إلى أي مكان ، ونصف فكرة لن تعطي لك نتيجة , النصف هو لحظة عجزك وأنت لست بعاجز, لأنك لست نصف إنسان , أنت إنسان وجدت كي تعيش الحياة ، وليس كي تعيش نصف حياة"

    avatar
    الرفني
    عضو مؤسس
    عضو مؤسس

    رقم العضوية : 2
    الجنس : ذكر
    العمر : 40
    المساهمات : 414
    نقاط : 819
    تاريخ التسجيل : 15/11/2009
    التقييم : 71
    العمل : عاشق مصياف وهواها

    D رد: نصف....حياة....

    مُساهمة من طرف الرفني في الإثنين يناير 31, 2011 11:13 pm

    آآآآآه يا دكتور كم يعاني مجتمعنا من أنصاف الرجال الذين يتاجرون بكل شي

    فهم يقولون ولا يفعلون

    ينهون عن الباطل ولا ينتهون هم عنه

    يأمرون بالمعروف وهم لا يأتمرون به

    إن كانوا اطباء تاجروا بأرواح الناس

    وإن كانوا رجال دين سخروه لتحقيق غاياتهم الشخصية ومكاسبهم الدنيوية

    وإن كانوا سياسيين تاجروا بالشعوب

    وإن كانوا مثقفين أو متعلمين أو عمال أو فلا حين أو شباناً أو نساءً ...
    فالقائمة تطول لتطال كل فرد في المجتمع يعيش في هذا السراب

    فهلا أعدنا صياغة حياتنا لنحقق وجودنا الحقيقي؟؟؟

    وجودنا الذي يتوافق فيه قولنا مع فعلنا
    وعلمنا مع سلوكنا
    وثقافتنا مع أخلاقنا
    وحقوقنا مع واجباتنا



    _________________

    يقول مولانا المعز لدين الله عليه السلام

    فارغبوا في حياة أنفسكم إذا رغب الناس في حياة أجسادهم ، فإن حياة الأنفس هي الحياة الدائمة ، والصفقة في خلاصها هي الصفقة الرابحة ،


    الدكتور

    رقم العضوية : 191
    الجنس : ذكر
    العمر : 40
    المساهمات : 55
    نقاط : 97
    تاريخ التسجيل : 30/12/2010
    التقييم : 0
    العمل : طبيب

    D رد: نصف....حياة....

    مُساهمة من طرف الدكتور في الثلاثاء فبراير 01, 2011 10:00 am

    "وجودنا الذي يتوافق فيه قولنا مع فعلنا
    وعلمنا مع سلوكنا
    وثقافتنا مع أخلاقنا
    وحقوقنا مع واجباتنا"
    كلام جميل وبالغ الأهمية, و المشكلة في التطبيق........؟!
    يقول تعالى"كبر عند الله مقتا أن تقولوا ما لا تفعلون"

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 13, 2018 1:33 am