مصياف العمرانية


بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر : تفضل بتسجيل دخولك إلى المنتدى
وإذا لم تكن عضواً ندعوك للإنضمام إلى أسرة منتديات مصياف العمرانية
I love you فأهلاً بك I love you

منتدى للتعريف بأهم معالم مدينة مصياف التاريخية والثقافية والإجتماعية والدينية

المواضيع الأخيرة

» طلب معلومات عن حجج الله
الإثنين أكتوبر 23, 2017 10:42 pm من طرف أبابيل

» التلاعب بالترددات
الخميس أبريل 27, 2017 8:22 pm من طرف العتيق

» عرفوني على مذهبكم لعلي أكون منكم ومعكم
الإثنين مارس 20, 2017 2:48 pm من طرف zain.abdalkader

» المكتبة الإسماعيلية
الجمعة أغسطس 26, 2016 1:09 am من طرف مؤمنة بالحق

» " هل أنا من شيعتهم...؟!! "
الجمعة أغسطس 26, 2016 1:05 am من طرف مؤمنة بالحق

» قصيدة ( قالت وقلت ) للصاحب بن عباد في مدح مولانا علي بن أبي طالب عليه السلام
الجمعة أغسطس 26, 2016 1:02 am من طرف مؤمنة بالحق

» قصة بهلول مع الإمام علي زين العابدين عليه السلام
الخميس يوليو 10, 2014 8:56 am من طرف حسين بن علي

» قصة الامام علي عليه السلام مع الاسد
الخميس يوليو 10, 2014 8:49 am من طرف حسين بن علي

» مواعيد ولادة الأهلة لعام 1435 للهجرة ومعرفة بداية الأشهر القمرية
الأحد يونيو 08, 2014 11:26 am من طرف الرفني

» خمسة آثار سلبية على دماغك بسبب مشاهدة الأفلام الإباحية
الأحد يونيو 08, 2014 11:01 am من طرف الرفني

» بعض الإسفسارات عن الطائفة الكريمة الإسماعيلية النزارية المؤمنية
الأربعاء مارس 26, 2014 2:09 am من طرف على غيري

» الداعي سليمان بن حيدر وشجرة الأئمة الإسماعيلية النزارية المؤمنية
الجمعة يناير 24, 2014 1:50 am من طرف jaffmy

يمنع النسخ هنا

مكتبة الصور



    شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    شاطر

    الهميسع

    رقم العضوية : 93
    الجنس : ذكر
    العمر : 57
    المساهمات : 11
    نقاط : 16
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010
    التقييم : 0
    العمل : صاحب بقالية

    default شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الهميسع في الإثنين أبريل 26, 2010 10:50 pm


    موضوع موجه الى الأخوة في مصياف للإطلاع والتصويب

    منقول من موقع الحوار الإسماعيلي المتحضر







    .................................................. ...

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وآل محمد
    السلام عليكم جميعاً

    الأخ الكريم worldman كتب مشكوراً





    اقتباس:

    انا بدي اسأل الاعضاء الكرام وخاصة السؤال موجه للهيمسع عن معنى الحديث(من مات ولم يعرف امام عصره مات ميتتة جاهلية)
    هل معرفة الامام تعني مشاهدته فقط ام مبايعته ام المقصود بها شيئ اخر..........




    أخي الكريم أي سؤال يتضمن حديث لا يعود في مرجعيته إلى آية في كتاب الله عز وجل , يكون ليس له مصداقية دينية ويسهل على الكثير التشكيك في الحديث والتشكيك في جوهر السؤال .

    وكذلك أخي الكريم أي جواب لا يعود في مرجعيته إلى توثيق من آيات الذكر الحكيم فهو جواب ضعيف , ولا يأخذ به ومن السهل رده على صاحبه .

    لذلك أقول أن الإسلام قد انقسم إلى فرق ومذاهب وأطياف عديدة جداً ومازال الإنقسام والتفرق قائم إلى يوم الحساب , مصداقاً لقوله تعالى :

    {وَلَوْ شَاء رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلاَ يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ } هود118

    ونحن كمذهب إسلامي شيعي إسماعيلي نحترم ونقدر جميع الأديان والفرق والمذاهب الدينية ونحترم أرائهم ونحترم مقدساتهم ورموزهم الدينية .

    فالتعددية حكمة إلهية , وأنا سوف أضع رأيي الخاص الشخصي حول جوهر الموضوع وهو غير ملزم لأحد .

    ونتقبل التصويب والتصحيح من الجميع برحابة صدر .

    أخي الكريم إن الكثير ممن يفسر الجاهلية على أنها الفترة الزمنية التي جاءت قبل الرسالة المحمدية

    ويفسر أن من مات ولم يعرف إمام زمانه كأنه مات ولم يتعرف أو يعرف ما هو الإسلام .

    وهذا خطأ كبير ... !!!

    فالإسلام هو دين الله الوحيد والمعتمد منذ بدأ الخلق وهكذا إلى يوم الحساب .

    مصداقاً لقوله تعالى :

    {إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ } آل عمران19

    فالجاهلية هنا تقسم إلى قسمين رئيسين .

    وهما جاهلية مادية تتعلق بالجسد الفاني وجاهلية روحية تتعلق بالنفس الحية الباقية .

    الجاهلية المادية :


    وهي جاهلية قائمة بالفعل ومتجددة مع كل رمشة عين .
    فكل إنسان مهما بلغ من العلوم الدنيوية المكتسبة فهو يجهل العلم بغيرها من العلوم .

    ويجهل التطور الحاصل فيما يعلم في أجزاء ما من العالم .
    والله سبحانه وتعالى وثق جهلنا المادي الدائم بقوله .
    { وَمَا أُوتِيتُم مِّن الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً } الإسراء85

    يبقى عندنا الجهل الروحي المتعلق بالنفس الحية الباقية التي تذوق الموت وليست بميته وهي التي ترجع إلى ربها لتحاسب على أعمالها إما فائزه أو خاسره ...!!

    مصداقاً لقوله تعالى :

    {كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَنَبْلُوكُم بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ } الأنبياء35

    فالفوز هو العلم واليقين و الهداية والنور والسلام والحق والإيمان ... الخ .

    والخسران هو الموت ميتة الجاهلية , وهو جوهر سؤالك .
    وهذا هو الخسران المبين الذي وثقه الله عز وجل بقوله :

    { فَاعْبُدُوا مَا شِئْتُم مِّن دُونِهِ قُلْ إِنَّ الْخَاسِرِينَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَلَا ذَلِكَ هُوَ الْخُسْرَانُ الْمُبِينُ } الزمر15

    القضية وجوهر السؤال يتعلق بهذا الجزء من الآية الكريمة
    {{{{{{{ فَاعْبُدُوا مَا شِئْتُم مِّن دُونِهِ }}}}}}}

    وهل هناك أي عاقل يعبد إلا الله تعالى وحده لا شريك له خالق الخلق علام الغيوب يدرك الأبصار ولا تدركه الأبصار محيط بكل شيء وقادر على كل شيء لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد وإن أمره إذا أراد شيئاً يقل له كن فيكن .
    مصداقاً لقوله تعالى :

    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِبَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ } لقمان25

    { لَيَقُولُنَّ اللَّهُ } { بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ }

    أذاً الإقرار والاعتقاد بقولهم { لَيَقُولُنَّ اللَّهُ } يكتنفه الجهل وعدم اكتمال الإيمان وعدم العلم ..؟؟

    وهو جوهر سؤالك عن موت الجاهلية .


    وذلك بناء على تتمة الآية الكريمة { قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ }

    {{{{{{{ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَايَعْلَمُونَ }}}}}}}

    أي أن الأكثرية هم في جهل بعدم علمهم وليسوا في جهل لعدم توجههم إلى عبادة الله عز وجل .

    ولكن في خطأهم في اختيار الوسيلة للوصول إلى عبادته والتقيد بأوامره والإنتهاء عن نواهيه كما أراد لنا هو الله عز وجل سبحانه في علاه .

    وليس كما أردنا نحن لطريقة هذه العبادة ... !!!

    ( وهنا مكن الجهل والضلال وعدم علم الأكثرية )

    قال الله تعالى :

    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَابْتَغُواْ إِلَيهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُواْ فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } المائدة35

    {أُولَـئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُوراً } الإسراء57


    فجميع الأديان والفرق والمذاهب من المسلمين وغيرهم .
    لا خلاف بينهم نهائياً وأبداً باتفاقهم على توجههم إلى عبادة وتوحيد الله عز وجل , عند الجميع بدون استثناء ...!!

    الجميع يعبد الله عز وجل وحده لا شريك له ...!!
    وذلك مصدقاً لقوله تعالى :

    {تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلاَّ يُسَبِّحُ بِحَمْدَهِ وَلَـكِن لاَّ تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيماً غَفُوراً }الإسراء44

    { يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ } التغابن1

    الخلاف والتفرق والتشرذم والتكفير والسباب والشتائم التي نتابعها على الفضائيات الدينية وفي المنتديات الحوارية و في جميع المناظرات والملتقيات الدينية في أياً كان , هو فقط على اختلافنا على أي طريق نسير وعلى أية وسيلة نبتغي للوصول إلى الكمال في عبادة الله سبحانه وتعالى , كلاً منهم من وجهة نظر علمائهم ومعتنقي كل مذهب .


    والله سبحانه وتعالى وثق لذوي البصائر , أن حتى عبدت الأصنام المنحوته بأيديهم من حجارة وأخشاب أو مشكلة من مأكول , كالتمر وغيره , لم يكن يعبدوها لذاتها على أنها هي ربهم وهي خالقهم وهي رازقهم ...الخ .


    ولكن كانوا يعتبرونها وسيلة يتقبلها عقلهم المادي لتقربهم إلى الله عز وجل الذي ليس له تصور مادي عندهم .

    وقد وثق الله سبحانه هذه الفكرة لذوي البصائر بقوله :

    { أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ } الزمر3

    وكذلك وثق الله عز وجل عبادة اليهود لأحبارهم بعد وفاة رسول الله موسى عليه السلام .

    وعبادة المسيحيين لرهبانهم بعد وفاة رسول الله عيسى عليه السلام .

    مصداقاً لقوله تعالى :

    {اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهاً وَاحِداً لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ } التوبة31

    فهم يعبدون الله عز وجل لا شك في ذلك ...!!!

    مصداقاً لقوله تعالى :

    {اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهاً وَاحِداً لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ } التوبة31

    فهم يعبدون الله عز وجل لا شك في ذلك ...!!!


    ولكن اتخذوا الوسيلة الخطأ وأتبعوا الطريق الغير صحيح في التقرب لله عز وجل وتنفيذ أوامره والانتهاء عن نواهيه بإتباع علمائهم بعد وفاة رسولا الله موسى وعيسى عليهما السلام .

    إذاً عبادة الله عز وجل تكون بطاعته وإطاعة رسله في كل زمان وهكذا إلى يوم الحساب .


    لأنه بإطاعتهم تكمن الهداية والبعد عن الجهل .
    قال الله تعالى :

    { قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِن تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُم مَّا حُمِّلْتُمْ وَإِن تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ } النور54

    { قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ } { وَإِن تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا }


    نستنتج أن الموت بعيداً عن ميتة الجاهلية , هو الموت في معرفة اليقين .

    وهو الموت ومجاورة الرحمن وأنت مهتدي .

    والهداية تكون بطاعة الرسول ... ؟؟؟

    { وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ } { وَإِن تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا }

    لكن الهداية إلى ماذا ...وكيف نطيع الرسول ...؟؟؟


    هنا مكمن الوسيلة التي يريدها الله عز وجل للوصول إلى عبادته كما يريد هو وليس كما نريد نحن .

    { وَإِن تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا } { اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ }

    إذا الهداية هي إلى صراط الله المستقيم ...!!

    والهداية تكون إلى صراط الذين أنعم الله عليهم ... !!!

    ولكن من هم هؤلاء ...؟؟؟

    قال الله تعالى في سورة الفاتحة :

    { اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ }

    هؤلاء { عَلَيهِمْ } الذين أنعم الله عليهم :


    {{{{{{{ هم ملة وآل رسول الله إبراهيم عليه السلام }}}}}}}


    وهم الذرية التي أسكنها عند بيته المحرم لتهوي قلوب الناس إليهم هم {عَلَيهِمْ } هم ...أي إلى هذه الذرية التي تحمل أسماء معلومة النسب والعقب ومعروفة الهوية ونقاء الصلب , وهي التي يصلي عليها جميع المسلمين في كل يوم وفي كل صلاة الصلاة الإبراهيمية .

    وملة إبراهيم عليهم السلام جميعاً هم من وثقهم الله عز وجل بقرآن يقرأ إلى يوم الحساب يأمره رسوله المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم بإتباعهم والقول أي التصريح بهذا التوجه الإلهي لإتباعهم .

    مصداقاً لقوله تعالى :

    { ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ } النحل123
    {قُلْ إِنَّنِي هَدَانِي رَبِّي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ دِيناً قِيَماً مِّلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ }الأنعام161

    { قُلْ صَدَقَ اللّهُ فَاتَّبِعُواْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ } آل عمران95

    {وَقَالُواْ كُونُواْ هُوداً أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُواْ قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ } البقرة135

    ونعود إلى جوهر الموضوع

    وهو الحديث المنقول

    ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية ) .

    ورغم أن هذا الحديث المنقول يوجد له معارضين كثر يشككون في مصداقيته أو في الدقة حول حرفية نصه أو قد يغيبون بعض ألفاظه أو يعدلون بها أو يضيفون عليها .

    ونحن على اعتبار منتدانا للحوار المتحضر الإسماعيلي

    لا ندخل عادة في مهاترات حول تكذيب أو التشكيك أو الطعن في أحادث رسول الله محمد صلى الله عليه و آله وسلم احتراماً وتقديراً لمرافقة أسم الرسول العظيم المصطفى لهذا الحديث أو لذاك .

    إلا أننا نذكر بقوله تعالى :

    { تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ } الجاثية6

    فآيات الله عز وجل يلتف حولها جميع المسلمين ولا يعلوها حديث من مخلوق على الإطلاق

    و آيات الله عز وجل توثق الأمر الإلهي لرسوله المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم بحتمية إتباع ملة أبيه إبراهيم عليه السلام التي هي صراط الله المستقيم وهي الدين القيم والهداية تكون بإتباعها والتقيد بهداها .
    مصداقاً لقوله تعالى :

    {{{{{{{ ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ }}}}}}}


    { قُلْ إِنَّنِي هَدَانِي رَبِّي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ دِيناً قِيَماًمِّلَّةَ إِبْرَاهِيمَ }

    وبالعودة إلى جوهر الموضوع حول الحديث القائل :

    ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    نجده متوافق مع قوله تعالى :

    { وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ } الرعد7

    { رَسُولٌ مِّنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفاً مُّطَهَّرَةً } البينة2

    { هَادٍ } {صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ دِيناً قِيَماً مِّلَّةَ إِبْرَاهِيمَ } { يَتْلُو }


    نكتفي بهذا القدر وننصح بالإطلاع على هذه الروابط
    ففيها مزيد من البيان وهي قيد الإكمال والتتمة أن شاء الله .

     
     






    الهميسع – رياض علي زهرة

    الجمهورية العربية السورية - منطقة السلمية

     

    سيدي الكريم نعتذر عن عرض الروابط في المنتدى
    الإدارة
    .

    نيروز

    رقم العضوية : 78
    الجنس : انثى
    العمر : 56
    المساهمات : 35
    نقاط : 51
    تاريخ التسجيل : 10/04/2010
    التقييم : 0
    العمل : -

    default متابعة قديمة

    مُساهمة من طرف نيروز في الثلاثاء أبريل 27, 2010 11:11 am

    حضرة الأستاذ رياض

    اول شي : يا علي مدد
    تاني شي واعذر جهلي لأني اجيت اتعلم منكم ؟؟؟؟!!!!!
    ما بعرف يا رياض إذا كان اللي اقريتو مرة صحيح ولا لأ
    قريت قول للإمام علي بيقول : لا تحاججوهم بالقرآن لأنو حمال أوجه
    فإذا كان قول علي صحيح فهادا بيعني انك خالفت القاعدة العلوية لأنو كل كلامك محاججة من خلال القرآن و"بالألوان كمان "
    وإذا كانت غلط
    هادا بيعني انو فيه وجه واحد للقرآن وهو اللي عم تتفضل فيه وبالتالي يا متفكرين ومتدبرين مافي داعي لتفكركن
    وكمان هادا بيعني انو القران مانو لكل زمان ومكان
    كمان عندي تساؤل محيرني هوي :
    الإمام كريم ما طرح ولا مرة بفرماناتو التأويل ، واكتفى بالدعوة للمحبة والسلام
    وانت مصر انك تطرحو تحت اسم الإمام ..
    حل لي هالإشكالية .. ومنكم نستفيد
    avatar
    الرفني
    عضو مؤسس
    عضو مؤسس

    رقم العضوية : 2
    الجنس : ذكر
    العمر : 39
    المساهمات : 414
    نقاط : 819
    تاريخ التسجيل : 15/11/2009
    التقييم : 71
    العمل : عاشق مصياف وهواها

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الرفني في الثلاثاء أبريل 27, 2010 3:07 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله وكفى وسلام على عباده الذين اصطفى .. الله خيرٌ أم ما يشركون ؟؟!!

     الحمد لله الذي لم يخلقنا عبثا ، ولم يهملنا سدى ، ولم يتركنا في عمياء مبهمة ، ولا طخياء مظلمة ، بل أكد علينا الحجة بأدلة يهدوننا إلى واضح المحجة ، جعلهم الله أبواب رحمته ، وخزان حكمته، والمرشدين إلى معرفة توحيده وطاعته، صلوات الله عليهم أجمعين.

    وصلى الله على سيد الأولين والآخرين محمد رسول رب العالمين وعلى وصيه وأخيه مولانا علي بن أبي طالب أمير المؤمنين وعلى الأئمة من ذريتهما الطيبين الطاهرين إماماً إماماً إلى قائم يوم الدين .


    عزيزي الهميسع

    يسرنا تواجدك معنا ... وخصوصاً أننا التقينا سابقاً .. كما أنني شاركت في منتداكم وأعتقد أنني اطلعت جيداً على حواراتكم.

    سيدي الكريم 

    شكراً لك على هذا الشرح ولكن أريد أن ألفت نظرك إلى قوله تعالى في سورة الأحزاب الآية 33:

    (( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى ))

    حيث أنه تعالى يتحدث عن جاهليةٍ ما وأسماها بالجاهلية الأولى فيخطر ببالنا التساؤل عن هذه الجاهلية وماهيتها ؟؟

    كما نتبين أيضاً أن هناك على الأقل جاهلية ثانية .. فما هي ؟؟


    وللإجابة على هذه الأسئلة التي تعترض طريقنا أثناء تدبرنا لآيات الله لا بد لنا أن نقصد الثقل الثاني الذي أمرنا الرسول الأكرم بالاعتماد عليه حين قال:

    { إني تاركٌ فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي فإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض }

    فلا سبيل للأخذ بأحد الثقلين وترك الآخر فالكتاب يؤيد العترة والعترة تبين المعاني الحقيقية للكتاب بعيداً عن هوى العصبية والجهل.

    ومن ذلك ما وردنا في موضوع الجاهلية عن أهل بيت رسول الله الذين هم قرناء القرآن ومعدن التأويل والبيان:

    أن الجاهلية جاهليتان .. جاهلية كفر وجاهلية ضلال

    وليس كما قال العامة أن الجاهلية هي قبل الإسلام !!!


    فالذين كفروا بالله ورسله وكتبه في كل عصر وزمان هم أصحاب الجاهلية قال تعالى:

    ((اذ جعل الذين كفروا في قلوبهم الحمية حمية الجاهلية ))


    وأما الجاهلية الثانية فهي جاهلية الضلال عن الحق .. فكثيرٌ هم الذين يعتقدون أنهم طلبوا الحق وأنهم ساروا في دروبه قال تعالى :

    ((الم تر الى الذين يزعمون انهم امنوا بما انزل اليك وما انزل من قبلك يريدون ان يتحاكموا الى الطاغوت وقد امروا ان يكفروا به ويريد الشيطان ان يضلهم ضلالا بعيدا ))


    لذلك علينا أن نعتقد ونقول كما جاء في فاتحة الكتاب :

    (( اهدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ))

    ولكن أي صراط هذا ؟؟

    قال تعالى :

    (( صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ ))


    اللهم إنا نعوذ بك من الكفر والضلال .. ونسألك أن تديم علينا نعمتي البراء والولاء 



    وأجدد عزيزي الهميسع الترحيب بك
    وننتظر جديدك


    _________________

    يقول مولانا المعز لدين الله عليه السلام

    فارغبوا في حياة أنفسكم إذا رغب الناس في حياة أجسادهم ، فإن حياة الأنفس هي الحياة الدائمة ، والصفقة في خلاصها هي الصفقة الرابحة ،


    الهميسع

    رقم العضوية : 93
    الجنس : ذكر
    العمر : 57
    المساهمات : 11
    نقاط : 16
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010
    التقييم : 0
    العمل : صاحب بقالية

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الهميسع في الثلاثاء أبريل 27, 2010 10:08 pm

    اللهم صلي على محمد وآل محمد

    السلام عليكم جميعاً

    الآدارة الكريمة لا ارى سبب مقنع لحذف الروابط ونحن منتدى شقيق لكم

    على كل حال سوف أنقل مشاركات الأخوة والأخوات هنا الى منتدانا وسوف نضع رابط منتداكم عندنا ولن نحذفه بل سوف نشجع على التسجيل عندكم والإطلاع على مواضيعكم القيمة

    الأخت نيروز والأخ الرفني سيكون لنا رد مفصل غداً أن شاء الله


    الهميسع

    *******************
    avatar
    الرفني
    عضو مؤسس
    عضو مؤسس

    رقم العضوية : 2
    الجنس : ذكر
    العمر : 39
    المساهمات : 414
    نقاط : 819
    تاريخ التسجيل : 15/11/2009
    التقييم : 71
    العمل : عاشق مصياف وهواها

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الرفني في الأربعاء أبريل 28, 2010 7:58 pm

    عزيزي الهميسع:


    أنت لم تضع روابط للتعريف بمنتداك ونحن رفضناها 



    ولم تطرح حواراً مع أعضاء منتدانا .. ولكنك نقلت حوارات خاصة بينك وبين بعض


    الأشخاص ... وهذه الحوارات تعبر عن رأي من تحاورت معهم .. والذين جمعتك معهم ظروفاً

     خاصة دفعتكم إلى هكذا نقاش .. ونحن لا نرى جدوى من إعادة طرحها مجدداً هنا.


    حتى أنك في الموضوع تقول :
     
    ونحن على اعتبار منتدانا للحوار المتحضر الإسماعيلي


    نحن نحترم توجه منتداكم ... فهذا شأن يخصكم !!

     ومع أننا لا نخفي انتماءنا للفكر الإسماعيلي النزاري المؤمني ونحاول التعريف ببعض جوانبه من خلال ما نطرح في منتدانا ..

    لكن لا يمكن أن نحصر منتدانا بالحوار الإسماعيلي فقط .. فنحن نطمح أن يكون منتدانا كما هي مدينتنا مصياف فضاءً للإنسانية نتبادل به الآراء ونتعرف على وجهات النظر المختلفة.

    فمن نختلف معه بالدين نجتمع معه بالإنسانية كما أوصى بذلك مولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه الصلاة والسلام  

    وحوارنا مع من يخالفنا الرأي إذا لم ينطلق من الحب وقبول الآخر فلا طائل منه ..

    لذلك نحن نجدد الترحيب بك وبمنتداك .. وننتظر منك مواضيع تهدف لزيادة الثقافة والوعي ونشر الحب والسلام بين أبناء الوطن.


    _________________

    يقول مولانا المعز لدين الله عليه السلام

    فارغبوا في حياة أنفسكم إذا رغب الناس في حياة أجسادهم ، فإن حياة الأنفس هي الحياة الدائمة ، والصفقة في خلاصها هي الصفقة الرابحة ،


    الهميسع

    رقم العضوية : 93
    الجنس : ذكر
    العمر : 57
    المساهمات : 11
    نقاط : 16
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010
    التقييم : 0
    العمل : صاحب بقالية

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الهميسع في الأربعاء مايو 05, 2010 4:26 am



    بسم الله الرحمن الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وآل محمد

    السلام عليكم جميعاً

    أخي الرفني المحترم عذراً عن التأخير , وشكراً لك على التوضيح , وحصل خير أن شاء الله .

    لقد تفضلتم وكتبتم :







    سيدي الكريم

    شكراً لك على هذا الشرح ولكن أريد أن ألفت نظرك إلى قوله تعالى في سورة الأحزاب الآية 33:

    ((
    وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى ))

    حيث أنه تعالى يتحدث عن جاهليةٍ ما وأسماها بالجاهلية الأولى فيخطر ببالنا التساؤل عن هذه الجاهلية وماهيتها ؟؟

    كما نتبين أيضاً أن هناك على الأقل جاهلية ثانية .. فما هي ؟؟





    أخي الكريم تابع معي قوله تعالى :


    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ } لقمان25

    السؤال الذي يتم طرحه هو :



    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ }

    الجواب :



    { لَيَقُولُنَّ اللَّهُ }



    جوابهم يؤكد كما تفضلتم أنهم تجاوزا الجاهلية الأولى وهي جاهلية الكفر بالله عز وجل .

    فهم مؤمنون بخالق الخلق علام الغيوب .

    ولو تابعنا تتمة الآية الكريمة نجد أن هذا الجواب ناقص وغير كامل الإجابة كما يريدها سبحانه لقوله تعالى :

    { قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ }

    الآية توضح أن من يكن هكذا جوابه ... ؟؟؟

    فهو جواب ناقص وغير كامل ويقع في مجموعة الأكثرية التي لا تعلم { بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ } .

    وسؤالي الآن لكم عزيزي :

    أن تتفضل بتتمة جواب السؤال المطروح في الآية الكريمة كي نتجاوز معاً الجاهلية الثانية وهي جاهلية الضلالة عن صراط الله المستقيم ... ونصبح معاً من الأقلية التي تعلم .

    وقد بينتم ذلك مشكورين في تتمة جوابكم فلنتابع .



    العزيز الرفني كتب في تتمة إرساله :






    وللإجابة على هذه الأسئلة التي تعترض طريقنا أثناء تدبرنا لآيات الله لا بد لنا أن نقصد الثقل الثاني الذي أمرنا الرسول الأكرم بالاعتماد عليه حين قال:

    {
    إني تاركٌ فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي فإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض }

    فلا سبيل للأخذ بأحد الثقلين وترك الآخر فالكتاب يؤيد العترة والعترة تبين المعاني الحقيقية للكتاب بعيداً عن هوى العصبية والجهل.

    ومن ذلك ما وردنا في موضوع الجاهلية عن أهل بيت رسول الله الذين هم قرناء القرآن ومعدن التأويل والبيان:

    أن الجاهلية جاهليتان .. جاهلية كفر وجاهلية ضلال

    وليس كما قال العامة أن الجاهلية هي قبل الإسلام !!!


    فالذين كفروا بالله ورسله وكتبه في كل عصر وزمان هم أصحاب الجاهلية قال تعالى:

    ((
    اذ جعل الذين كفروا في قلوبهم الحمية حمية الجاهلية ))


    وأما الجاهلية الثانية فهي جاهلية الضلال عن الحق .. فكثيرٌ هم الذين يعتقدون أنهم طلبوا الحق وأنهم ساروا في دروبه قال تعالى :

    ((
    الم تر الى الذين يزعمون انهم امنوا بما انزل اليك وما انزل من قبلك يريدون ان يتحاكموا الى الطاغوت وقد امروا ان يكفروا به ويريد الشيطان ان يضلهم ضلالا بعيدا ))


    لذلك علينا أن نعتقد ونقول كما جاء في فاتحة الكتاب :

    ((
    اهدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ))

    ولكن أي صراط هذا ؟؟

    قال تعالى :

    ((
    صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ ))


    اللهم إنا نعوذ بك من الكفر والضلال .. ونسألك أن تديم علينا نعمتي البراء والولاء








    أخي الرفني لقد أحسنت الجواب في تتمة إرسالك .

    والآن ننتظر منكم الدليل من كتاب الله عز وجل على افتراق الثقل الثاني عندكم عن كتاب الله عز وجل .

    ومن ينوب عن الإمام الغائب عندكم ( مؤمن شاه ) عليه السلام

    للإفتاء في دين الله للأخوة الإسماعيلية المؤمنية في مصياف الحبيبة في زمن غيبته وهل دعاتكم يشكلون امتداد مرافق لكتاب الله في زمن غياب العترة الطاهرة كما تفضلتم .



    الأخت الفاضلة نيروز كتبت :







    حضرة الأستاذ رياض

    اول شي : يا علي مدد
    تاني شي واعذر جهلي لأني اجيت اتعلم منكم ؟؟؟؟!!!!!
    ما بعرف يا رياض إذا كان اللي اقريتو مرة صحيح ولا لأ
    قريت قول للإمام علي بيقول : لا تحاججوهم بالقرآن لأنو حمال أوجه
    فإذا كان قول علي صحيح فهادا بيعني انك خالفت القاعدة العلوية لأنو كل كلامك محاججة من خلال القرآن و"بالألوان كمان "
    وإذا كانت غلط
    هادا بيعني انو فيه وجه واحد للقرآن وهو اللي عم تتفضل فيه وبالتالي يا متفكرين ومتدبرين مافي داعي لتفكركن
    وكمان هادا بيعني انو القران مانو لكل زمان ومكان
    كمان عندي تساؤل محيرني هوي :
    الإمام كريم ما طرح ولا مرة بفرماناتو التأويل ، واكتفى بالدعوة للمحبة والسلام
    وانت مصر انك تطرحو تحت اسم الإمام ..
    حل لي هالإشكالية .. ومنكم نستفيد









    أختي الكريمة

    مولانا علي مدد

    ونقول لكم أن تدبر آيات الله عز وجل فرض على مؤمن حسب الآمر الإلهي في محكم تنزيله , وليس حكراً على جهة تحمل مميزات معينة من شهادات جامعية وما شابه , ومحرمه على غيرهم .

    فكلاً منا يتدبر على قدر علمه والهداية من الله عز وجل لكل من شاء الهداية وسعى قدماً باحثاً عنها .

    لقوله تعالى :

    {أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلاَفاً كَثِيراً }النساء82

    {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا }محمد24

    فمنتدانا يرحب بالحوار حول التدبر الشخصي لكل منا للوصول إلى الحق الذي يريده الله عز وجل مصداقاً لقوله تعالى :

    {أَمِ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ هَذَا ذِكْرُ مَن مَّعِيَ وَذِكْرُ مَن قَبْلِي بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ الْحَقَّ فَهُم مُّعْرِضُونَ }الأنبياء24

    {ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ } النحل125

    أما بخصوص تأويل القرآن الكريم من قبل كل إمام من الأئمة الأطهار عليهم السلام جميعاً المرافقين لكتاب الله عز وجل .

    فهو إرشادات تناسب كل تجمع في كل بلد يسكنه أبناء كل إمام حي وهي تقرأ في المساجد وليست للنشر على الانترنيت .

    وتتغير وتتبدل حسب تطور العصر والزمان والمكان وتعاقب الأئمة الأطهار عليهم السلام جميعاً المشكلين لحبل من ناس مرافق لحبل الله عز وجل ذرية بعضها من بعض مصطفين على العالمين .

    مصدقاً لقوله تعالى :

    { وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ } الرعد7

    { ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ } آل عمران34

    { إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ } آل عمران112



    مع تحيات الهميسع

    والى اللقاء

    ***************



    avatar
    الرفني
    عضو مؤسس
    عضو مؤسس

    رقم العضوية : 2
    الجنس : ذكر
    العمر : 39
    المساهمات : 414
    نقاط : 819
    تاريخ التسجيل : 15/11/2009
    التقييم : 71
    العمل : عاشق مصياف وهواها

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الرفني في السبت مايو 08, 2010 4:06 am

    عزيزي الهميسع

    اسمح لي أن أختلف معك قليلا حول كلامك عن الكفر .. فأنت أرسلت تقول:

    جوابهم يؤكد كما تفضلتم أنهم تجاوزا الجاهلية الأولى وهي جاهلية الكفر بالله عز وجل .

    إن عدم الإيمان بوجود خالق للاكوان هو كفر صحيح ولكن لا يمكننا حصر مفهوم الكفر بذلك

    وإلا كيف جعل الله إبليس من الكافرين وهو لم يكفر بالله


    قال تعالى:

    (( وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ ))


    فالكفر لغة هو الجحود والستر.

    لذلك سمي المزارعون كفاراً لأنهم يخفون الحب في باطن الأرض لاحظ معي قوله تعالى
    :


    (( اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا))

    كذلك سمي الليل كافراً لأنه يستر بظلمته كل شيء

    لذلك كان كل من ستر أمراً أراده الله فهو كافر .. لاحظ معي قوله تعالى:


    (( وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ ))

    أي أن إلغاء أي حكم أنزله الله على أنبيائه هو كفر

    وهاهو القرآن الكريم يتحدث عن أناس تتلى عليهم آيات الله وفيهم الرسول ومع ذلك فهم كافرون
    قال تعالى:



    ((وَكَيْفَ تَكْفُرُونَ وَأَنتُمْ تُتْلَى عَلَيْكُمْ آيَاتُ اللَّهِ وَفِيكُمْ رَسُولُهُ ))

    فالكفر هو الكفر بالله أو رسله أو كتبه أو أي حدٍّ من حدوده.


    أما بخصوص قولك:

    أخي الرفني لقد أحسنت الجواب في تتمة إرسالك .

    والآن ننتظر منكم الدليل من كتاب الله عز وجل على افتراق الثقل الثاني عندكم عن كتاب الله عز وجل .

    ومن ينوب عن الإمام الغائب عندكم ( مؤمن شاه ) عليه السلام

    للإفتاء في دين الله للأخوة الإسماعيلية المؤمنية في مصياف الحبيبة في زمن غيبته وهل دعاتكم يشكلون امتداد مرافق لكتاب الله في زمن غياب العترة الطاهرة كما تفضلتم .

    لو أنك دققت في مفهوم الإمامة كما تعلمناه في دعوة الحق وأنها النور الإلهي الذي يقوم به الكون ويكتسب به صفة الوجود
    لعلمت أن غياب الأشخاص الفاضلة عن العيان لا يعني انقطاع الصلة بين الثقلين.

    فالإمامة أمر الله في هذا العالم وهو الذي يحدد الطريقة المثلى لسياسته وإدارة شؤونه بظهور أو استتار
    بإقامة دولٍ أو الصبر على شدة


    عزيزي الهميسع:

    إن الإمام هو قبلة الأنفس والأرواح ولن يحرم إنسان في أي عصر من الإتصال به إذا قصده بشوق المؤمن.
    قال تعالى:


    (( وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ ))


    عزيزي الهميسع

    ليست الإمامة كيانات متقطعة ينفصل اللاحق عن السابق بل هي نور واحد يدل أوله على آخره ويهدي السابق إلى التالي
    ولكن الدخول إلى هذا الحمى الطاهر ليس مباحاً إلا لمن أخلص النية واتبع الأحكام النبوية وراض نفسه بالأعمال الشرعية ورغب عن التعلق بحبائل الدنيا وشهواتها

    قال تعالى:

    ((إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلائِكَةُ أَلاَّ تَخَافُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ ))

    من هم الملائكة في هذه الاية ؟؟

    أليسوا هم حدود دعوة الحق المرسلين من قبل صاحب العصر لينيروا طريق المخلصين الذين رغبوا بالفوز والنجاة؟؟

    أليس الوصول إلى ذلك النور الإلهي يتطلب نفوساً رغبت بالصفاء؟؟

    عزيزي الهميسع

    أضع بين يديك هذا النص من كتاب الله عز وجل لتتدبره ونتابع الحوار بعد أن نرى قراءتك له

    قال تعالى:


    (( لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ وَأَنزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ ))


    _________________

    يقول مولانا المعز لدين الله عليه السلام

    فارغبوا في حياة أنفسكم إذا رغب الناس في حياة أجسادهم ، فإن حياة الأنفس هي الحياة الدائمة ، والصفقة في خلاصها هي الصفقة الرابحة ،


    الهميسع

    رقم العضوية : 93
    الجنس : ذكر
    العمر : 57
    المساهمات : 11
    نقاط : 16
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010
    التقييم : 0
    العمل : صاحب بقالية

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الهميسع في الجمعة مايو 14, 2010 8:21 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وآل محمد
    السلام عليكم

    أرحب بالأخ العزيز الرفني المحترم
    ونجيب على جديده حيث كتب مشكوراً



    · عزيزي الهميسع

    اسمح لي أن أختلف معك قليلا حول كلامك عن الكفر .. فأنت أرسلت تقول:
    · جوابهم يؤكد كما تفضلتم أنهم تجاوزا الجاهلية الأولى وهي جاهلية الكفر بالله عز وجل .

    ·
    إن عدم الإيمان بوجود خالق للاكوان هو كفر صحيح ولكن لا يمكننا حصر مفهوم الكفر بذلك

    · فالكفر لغة هو الجحود والستر.

    لذلك سمي المزارعون كفاراً لأنهم يخفون الحب في باطن الأرض لاحظ معي قوله تعالى:


    لا خلاف بيننا حول تعريف ومفهوم الكفر الذي تفضلتم به ... بل هو تطابق وانسجام واتفاق .

    وعليك مراجعة شرح مفهوم الكفر للهميسع على هذا الرابط .

    مثبــت: تجميع لشرح الهميسع لقوله تعالى : {{{{{{{ لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ }}}}}}}(12)

    http://www.readz.org/vb/showthread.php?t=795

    حيث كتبت :





    { قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ }

    إذاً من أطلق لفظة وصفة ومسمى{ الْكَافِرُونَ } هو الله عز وجل وليس رسوله محمد صلى الله عليه وآله وسلم .

    وأستغرب حقيقةً تعمد الكثير منا إطلاق لسانه في تكفير مخالفيه بكل بساطة ويسر لمجرد مخالفته الرأي أو المذهب .

    وعلينا جميعاً التعاون مع بعض لإطلاق صرخة الاستنكار والاستهجان بوجه الكثير ممن يُكفر الآخرين الذين يُخالفونهم الرأي على القنوات الفضائية عشرات المرات خلال زمن محدود .

    وكأنهم يعطون لأنفسهم ما لم يعطيه الله عز وجل لرسله وأنبياءه ويشاركون الله سبحانه وتعالى في علمه للغيب والعياذ بالله في معرفتهم اليقينية على من هو كافر ومن هو مؤمن ومن هو منافق يظهر ويرائي بإيمانه وممارسته لطقوس العبادة ومن هو مشرك ومن هو ظالم ... الخ .

    وهم يديرون ظهورهم مع كل أسف للخطاب الإلهي الموجه لرسوله المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم بقوله :

    {وَمِمَّنْ حَوْلَكُم مِّنَ الأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُواْ عَلَى النِّفَاقِلاَ تَعْلَمُهُمْ نَحْنُنَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُم مَّرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ } التوبة101

    علينا أولاً تعريف الكفر من حيث اللغة :

    فالكفر بشكل عام هو : تعمدنا بقصد أو بغيره على فرض غطاء على شيئاً ما .

    فالفلاح الذي يكفر أرضه يعمد إلى تغطية البذار بطبقة من التراب .

    لذلك نطلق على غطاء الجوال بالكفر ...؟؟؟

    ويأتي الكفر أيضاً بمعنى الابتعاد والإعراض والإنكار والتحول عن , أو إعماء بصرنا و بصيرتنا عن تلمس حقيقة شيئا ما بعمد أو بدون , فنحن كافرين بما أعرضنا عنه ... !!!

    وهناك معان أخرى , ولكن ما يفيد بحثنا هنا هو إنكار الله عز وجل والابتعاد عن هداه والإحجام عن تنفيذ أوامره والانتهاء عن نواهيه التي وثقها في كتبه وكلف بها أنبياءه ورسله لتبليغها لعباده .

    والكفر هنا نوعين .

    النوع الأول :

    الكفر بالله عز وجل وإنكار وجوده وإدارة الظهر لآياته ومحاربة أنبياءه ورسله .

    النوع الثاني :

    هو الأيمان بالله عز وجل وتقديم فرو ض الطاعة له
    ولكن ممارسة الكفر بالوسيلة التي يعبرون بها عن طاعتهم و ولائهم هذا .
    وسوف نشرح النوعين بالتفصيل مع ذكر آيات لله عز وجل توثق ذلك وتوضحه .

    شرح النوع الأول:

    وهو الكفر بوجود الله عز وجل
    وهم ما يعرفون بأهل الإلحاد أو كما يطلقون على أنفسهم بمسمى اللادينيين أو الماديين أو العلمانيين ... الخ !!!

    وهم ينكرون ويتنكرون لكل فكر ومعتنقيه يبحث بوجود أي شيء خارج حدود الطبيعة المادية التي يتحكمون بها ضمن مختبراتهم وتخضع لتفسيرات قوانين ونظريات المادة المكتشفة.

    وهم خارج بحثنا الحالي ...!!

    ولكن يمكن أن نضيف للإطلاع بان هذا الفصيل يسبحون لله عز وجل رغمً إنكارهم التام لوجوده .

    وذلك مصداقاً لقوله تعالى :

    {تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلاَّ يُسَبِّحُ بِحَمْدَهِ وَلَـكِن لاَّ تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيماً غَفُوراً } الإسراء44

    فكل نفس إنسانية ألهمها الله عز وجل القرين التضاد من فجور وتقوى وترك لها التحكم في تفعيل أحدهما على الآخر وعلى هذا الاختيار سيتم الحساب والعقاب .

    مصداقاً لقول العزيز الحكيم في سورة الشمس :

    { وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا{7} فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا{8} قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا{9} وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا }

    شرح النوع الثاني :

    وهم المؤمنون بوجود الله عز وجل معتنقي الديانات السماوية على مختلف مسمياتها وتمزقات مذاهبها وشيعها وأطيافها واختلاف مرجعياتهم ومشاربهم الفكرية .

    فهم على عمومهم يؤمنون بوجود قوة مسيطرة متحكمة ليس كمثلها شيء و ليس لها بداية وليس لها نهاية ولا يتصورها عقل مخلوق ولا تدركها الأبصار وهي تدرك الأبصار محيطة بكل شيء وقادرة على كل شيء وعالمة ومتحكمة بكل شيء لا تحد ولا تعد ولا توصف ولا تتحيز في مكان لأنها خارج حدود المكان والزمان وإن أمرها أن تقول للشيء كن فيكون ... الخ .

    يطلق عليها المتدينين العرب لفظة الجلالة{ الله } عز وجل .

    ويطلق عليها المتدينين الأجانب مسميات بحسب لغاتهم وأديانهم ومعتقداتهم المختلفة .

    قال الله تعالى يوثق ذلك ويبينه بقوله :

    {وَلَئِنسَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ } العنكبوت61

    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّن نَّزَّلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ مِن بَعْدِ مَوْتِهَا لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَايَعْقِلُونَ } العنكبوت63

    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَايَعْلَمُونَ } لقمان25

    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلْ أَفَرَأَيْتُم مَّا تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ إِنْ أَرَادَنِيَ اللَّهُ بِضُرٍّ هَلْ هُنَّ كَاشِفَاتُ ضُرِّهِ أَوْ أَرَادَنِي بِرَحْمَةٍ هَلْ هُنَّ مُمْسِكَاتُ رَحْمَتِهِ قُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ عَلَيْهِ يَتَوَكَّلُ الْمُتَوَكِّلُونَ } الزمر38

    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ خَلَقَهُنَّ الْعَزِيزُ الْعَلِيمُ} الزخرف9

    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَهُمْ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ } الزخرف87

    نلاحظ أن جميع الإجابات تتفق وتتوحد حول لفظ الجلالة الله عز وجل على جميع الأسئلة الاستفسارية المطروحة ...!!

    {{{{{{{ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ }}}}}}}

    {{{{{{{ لَيَقُولُنَّ خَلَقَهُنَّ الْعَزِيزُ الْعَلِيمُ }}}}}}}

    ولكنها إجابة ناقصة وغير مكتملة وغير مقبولة رغم إقرارهم التام والصريح للفظة الجلالة{ الله } عز وجل .

    لقوله تعالى تعقيباً على إجابتهم على جميع الأسئلة :

    { لَيَقُولُنَّ اللَّهُ } { لَيَقُولُنَّ خَلَقَهُنَّ الْعَزِيزُالْعَلِيمُ }

    بقوله سبحانه في علاه تعقيباً على إجاباتهم :

    { فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ } والأفك هنا هو الكذب ...!!!
    { بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ }
    { بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ }
    { قُلْ أَفَرَأَيْتُم مَّا تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ }

    والسؤال الذي يفرض نفسه بقوة لكل ذي عقل هو :

    ماذا كان عليهم هؤلاء المخاطبين أن تكون إجابتهم حتى تكون كاملة وتعبر عن صدقهم ونفي الكذب عنهم وتدل على علمهم وتعقلهم ...؟؟؟

    الإجابة على هذا السؤال الهام يفرضه فهمنا لدين الحق عند الله عز وجل وهو الإسلام من حيث الجوهر منذ بدأ الخلق وجميع رسل الله كانت تدعوا للإسلام مصداقاً لقوله تعالى :

    {إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ } آل عمران19

    أما من جهة التسمية فالإسلام هو من عند أبي المسلمين رسول الله إبراهيم عليه السلام لقوله :

    { مِّلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمينَ مِن قَبْلُ } الحج78

    فالإسلام كجوهر وكتسمية وكدين يقتضي الإخلاص في التوجه والإتباع وممارسة الشعائر كما أمر الله عز وجل رسوله محمد المصطفى خاتم النبيين صلى الله عليه وآله وسلم بقوله :
    *
    *
    *

    وممكن متابعة التكملة من الرابط المذكور أعلاه


    العزيز الرفني كتب :




    أما بخصوص قولك:
    أخي الرفني لقد أحسنت الجواب في تتمة إرسالك .

    والآن ننتظر منكم الدليل من كتاب الله عز وجل على افتراق الثقل الثاني عندكم عن كتاب الله عز وجل .

    ومن ينوب عن الإمام الغائب عندكم ( مؤمن شاه ) عليه السلام

    للإفتاء في دين الله للأخوة الإسماعيلية المؤمنية في مصياف الحبيبة في زمن غيبته وهل دعاتكم يشكلون امتداد مرافق لكتاب الله في زمن غياب العترة الطاهرة كما تفضلتم .


    لو أنك دققت في مفهوم الإمامة كما تعلمناه في دعوة الحق وأنها النور الإلهي الذي يقوم به الكون ويكتسب به صفة الوجود
    لعلمت أن غياب الأشخاص الفاضلة عن العيان لا يعني انقطاع الصلة بين الثقلين.

    فالإمامة أمر الله في هذا العالم وهو الذي يحدد الطريقة المثلى لسياسته وإدارة شؤونه بظهور أو استتار
    بإقامة دولٍ أو الصبر على شدة


    أخي الكريم أنا طلبت دليل من كتاب الله عز وجل
    فتفضلت علينا بكلام إنشائي من قبلكم و وصفت الغياب بالاستتار , مع احترامي لكم ولشخصكم الكريم ولمنتداكم الموقر الشقيق .

    ولكنكم لستم مرجعيه يأمرنا الله عز وجل برد تنازعنا أليكم لتفوتنا به بما تجود عليكم قريحتكم .

    فالله عز وجل يقول وقوله الحق :

    {وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ }الشورى10

    وقد آمر العزيز الحكيم بالتمسك بالعروة الوثقى التي لا انفصام لها مصداقاً لقوله تعالى :

    {وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى وَإِلَى اللَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ } لقمان22

    {لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ } البقرة256

    لاحظ عزيزي الرفني أن عليك الكفر بالطاغوت أولاً كبداية و طريق لكي تؤمن بالله ثانياً ...!!

    وبهاتين الخطوتين تصل لكي تستمسك بالعروة الوثقى التي لا انفصام لها .

    فما هو تعريفكم للطاغوت وللعروة الوثقى , وهل هي منفصمة عندكم بغياب الإمام مؤمن شاه عليه السلام
    أم هذه العروة متصلة بأسماء شيوخ ذرية بعضها من غير بعض يقودون الجماعات الإسماعيلية المؤمنية لهم تحياتي وتقديري جميعاً في فترة غياب الإمام عليه السلام .

    علماً أن الله عز وجل أخبرنا في محكم تنزيله أنه لكل قوم هَادٍ .

    قال الله تعالى :


    { وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ } الرعد7

    والهَادٍ لا يسمى { هَادٍ } إلا إذا كان على رأس عمله حياً يقوم بهادية أتباعه إلى صراط الله المستقيم ويقرأ عليهم الصحف المطهرة .

    {رَسُولٌ مِّنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفاً مُّطَهَّرَةً } البينة2

    {{{{{{{ يَتْلُو }}}}}}}

    فهل حرم خلق الله من هذه التلاوة من صدف مولده بعد وفاة رسله الأنبياء أو من ولد بينهم أو من ولد في زمن غياب الأئمة الأطهار عليهم السلام جميعاً .
    العزيز الرفني كتب مشكوراً



    عزيزي الهميسع:

    إن الإمام هو قبلة الأنفس والأرواح ولن يحرم إنسان في أي عصر من الإتصال به إذا قصده بشوق المؤمن.
    قال تعالى:

    (( وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ ))


    عزيزي الهميسع

    ليست الإمامة كيانات متقطعة ينفصل اللاحق عن السابق بل هي نور واحد يدل أوله على آخره ويهدي السابق إلى التالي
    ولكن الدخول إلى هذا الحمى الطاهر ليس مباحاً إلا لمن أخلص النية واتبع الأحكام النبوية وراض نفسه بالأعمال الشرعية ورغب عن التعلق بحبائل الدنيا وشهواتها


    كلامك صحيح مائة في المائة فقد نطقت حقاً وأصبت في رأيكم هذا .

    فهل يوجد لديكم أرشاد واحد للإمام الغائب مؤمن شاه عليه السلام يهدي به أتباعه منذ لحظة غيابه وحتى الآن أن كان في حالة استتار وليس غياب كما تفضلتم ليتوافق قولكم النظري الصحيح والدقيق مع التطبيق العملي الملموس .

    العزيز الرفني كتب :



    قال تعالى:

    ((إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلائِكَةُ أَلاَّ تَخَافُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ ))

    من هم الملائكة في هذه الاية ؟؟

    أليسوا هم حدود دعوة الحق المرسلين من قبل صاحب العصر لينيروا طريق المخلصين الذين رغبوا بالفوز والنجاة؟؟

    أليس الوصول إلى ذلك النور الإلهي يتطلب نفوساً رغبت بالصفاء؟؟


    لاحظ أخي الكريم أن قولهم (( رَبُّنَا اللَّهُ )) لوحدها ليس فيها استقامة مع انه فيها أيمان بالله عز وجل
    (( قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ))
    فالاستقامة تأتي لاحقاً ولندقق معاً في قوله تعالى :

    ((إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ )) { ثُمَّ } (( اسْتَقَامُوا ))
    ويتابع الله عز وجل بقوله :

    (( تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلائِكَةُ )) وتسأل : أليسوا هم حدود دعوة الحق المرسلين من قبل صاحب العصر
    تساؤلكم و وصفكم غير واضح ولم أفهم منه شيئاً ..؟؟
    فهل تريد أن تقول أن شيوخ الإسماعيلية المؤمنية في سلمية ومصياف وبقية أنحاء العالم الذين تعينوهم أنتم في مناصبهم هذه ... هم ملائكة تتنزل عليكم مثلاً أو هم مرسلين ما بين الإمام الغائب عليه السلام وبينكم ...!!!
    وهل ما يفتون به هو رسائل ينقلونها عن لسان الإمام الغائب عليه السلام وليست من أنفسهم ...!!! .
    هذه تحتاج إلى زيادة بيان وتوضيح مع الدليل من قبلكم كي أحسن الرد عليها....!!!
    العزيز الرفني كتب مشكوراً :



    عزيزي الهميسع

    أضع بين يديك هذا النص من كتاب الله عز وجل لتتدبره ونتابع الحوار بعد أن نرى قراءتك له

    قال تعالى:

    (( لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ وَأَنزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ ))



    هذه الآية الكريمة تحتاج إلى موضوع منفصل سيكون قريباً أن شاء الله , لكي لا نشتت البحث هنا .

    الهميسع


    **************************

    بدر الدجى

    رقم العضوية : 100
    الجنس : ذكر
    العمر : 47
    المساهمات : 13
    نقاط : 19
    تاريخ التسجيل : 08/05/2010
    التقييم : 0
    العمل : موظف

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف بدر الدجى في السبت مايو 15, 2010 6:42 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكرا للجميع على هذا الحوار الشيق ولدى سؤال
    هل سبق ان مر الإئمة بدور ستر منذ ولاية سيدنا على بن ابى طالب عليه السلام وحتى عصرنا الحاضر مرورا طبعا بالدولة الفاطميه وما قبلها وبعدها؟؟؟

    الهميسع

    رقم العضوية : 93
    الجنس : ذكر
    العمر : 57
    المساهمات : 11
    نقاط : 16
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010
    التقييم : 0
    العمل : صاحب بقالية

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الهميسع في الإثنين مايو 17, 2010 3:57 am



    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وآل محمد

    السلام عليكم جميعاً

    الأخ العزيز بدر الدجى عضو المنتدى الشقيق مصياف العمرانية تفضل بمشاركتنا بما يلي :







    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكرا للجميع على هذا الحوار الشيق ولدى سؤال
    هل سبق ان مر الإئمة بدور ستر منذ ولاية سيدنا على بن ابى طالب عليه السلام وحتى عصرنا الحاضر مرورا طبعا بالدولة الفاطميه وما قبلها وبعدها؟؟؟


    http://masyad.ahlamontada.net/montada-f28/topic-t263.htm#821

    http://www.readz.org/vb/showthread.php?t=1002&page=3



    بداية نشكرك على اهتمامك ومتابعتك لهذا الحوار الأخوي ما بين السلمية ومصياف الحبيبة الغاية منه زيادة التعارف والتماسك والانسجام ما بين الأخوة الأشقاء النزارية بغض النظر عن بعض الفوارق البسيطة التي ممكن تجاوزها للتمسك بما هو أعظم وأثمن وأصلح للتقارب والتمازج بينا والتمسك بما نتفق عليه وندير ظهرنا أو ننظر له من بعيد لما يفرقنا ويبعدنا عن بعض .

    أما بخصوص سؤالكم فأقول :

    أن الإمامة تشكل حبلاً من ناس إمام من عقب إمام وذرية بعضها من بعض يرافق بشكل موازي ومستمر أبدا منذ الأزل ولم يزل هكذا إلى يوم الحساب .

    مصداقاً لحديث الثقلين لرسول الله المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم الذي أوضح ذلك ومثله بملاصقة أصبعيه جنباً إلى جنب وقال هكذا أني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي لن ينفصما على يردا علي الحوض ... الخ الحديث المعروف من قبلكم .

    وقد وثق ذلك الحديث النبوي الشريف الله عز وجل بقوله في محكم تنزيله :

    {ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُواْ إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ } آل عمران112

    ولكن قد يرافق { حَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ } بعض الأحداث عير تطور الزمان وتغير المكان بالنسبة لمعيشة وسكن الأئمة الأطهار من تعرضهم إلى ملاحقة أعدائهم من أياً كان فيرى الإمام عليه السلام أن يستتر عن أعين أعداءه أي التخفي وهذا يختلف عن الاختفاء أو الغياب ...!!

    ففي حالة الستر يكون الإمام معروف الاسم وظاهر لخاصيته وأقرب أتباعه ومتخفي فقط عن أعين أعداءه .

    وهو عليه السلام يشرف بشكل شخصي ومباشر على شؤون وهداية أتباعه , وينقل هذا الهدي والفرمانات والإرشادات الإمامية إلى بقية أتباعه حجة الإمام المعين من قبله بموجب مرسوم إمامي عليه خاتمه وتوقيعه .

    و في حالة الاستتار الأمامي عن أعداءه يكون حجته ظاهراً للجميع ومعروف من قبل الأتباع والأعداء .

    وإذا تم قتل هذا الحجة الظاهر أو أسره أو سجنه ... يتم تعين حجة بديل ظاهر للجميع للأتباع والأعداء معين بمرسوم إمامي بخاتم وتوقيع يكون صلة لنقل هدي الإمام لأتباعه .

    ليتم عن طريقه ترقية الموالين إلى معرفة إمام زمانهم شخصياً لمن يستحق ذلك والذي غالباً ما يكون الإمام عليه السلام يعيش حياة طبيعية يمارس أحد المهن وسط عامة الناس مجهول الهوية للأعداء ومعروف للموالين .

    قال الله تعالى :

    {{{{{{{ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ }}}}}}} الرعد7

    هذا ما عندنا على سؤالكم

    بانتظار جديدكم

    الهميسع



    **************************

    avatar
    الرفني
    عضو مؤسس
    عضو مؤسس

    رقم العضوية : 2
    الجنس : ذكر
    العمر : 39
    المساهمات : 414
    نقاط : 819
    تاريخ التسجيل : 15/11/2009
    التقييم : 71
    العمل : عاشق مصياف وهواها

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الرفني في الأحد مايو 23, 2010 3:31 pm

    عزيزي الهميسع:

    كأنك تريد أن نعطيك براءة اختراع لمفهوم الكفر الذي وصلت إليه وكأن أحداً لم يسبقك إليه ... حتى لم تشر أنك نهلته من الفكر الإسماعيلي العريق ... وكأن المؤيد في الدين هبة الله الشيرازي قدس سره لم يدونه في مجالسه التي كان يلقيها على المؤمنين منذ ألف عام في الدولة الفاطمية بمصر أيام الإمام المستنصر لدين الله صلوات ربي وسلامه عليه وعلى آبائه الأئمة الطاهرين وأبنائه الغرّ الميامين إماماً إمام إلى قائم يوم الدين.

    لذلك أخي الكريم:

    أشد ما لفت نظري أنك تعلن إتباعك لنهج إمامي واضح مع أن كل كتاباتك تعنون أنها من بنات أفكارك ورأيك الشخصي وتحليلاتك أنت دون الإشارة ولو من بعيد إلى الفكر الإمامي الذي تنتمي إليه !!!!!

    فأنت تطالعنا بمفهوم الهميسع للكفر :



    وعليك مراجعة شرح مفهوم الكفر للهميسع على هذا الرابط .

    فهل أنت المتكلم باسم إمامك ؟؟؟ أو أنه موافق على مفاهيمك التي تطالعنا بها ؟؟؟

    أم هل أنت من حدوده المطلقين لدعوة الناس وهدايتهم ؟؟؟

    فعذراً منك ... أنا لم أجد أي كلمة تلفظت بها وقلت أنك نهلتها من الهادي الذي تتبعه !!!!


    على كل حال
    سنبقي على تحفظنا تجاه ردودك حتى تبين لنا بالدليل القاطع أنها من النهج الإمامي الذي تتبعه ..

    لذلك أنا لا أرى أي تطبيق عملي ولا حتى علمي يتوافق مع قولك بإمام حاضر يدير شؤونكم الدينية ويهديكم سبل الآخرة !!!


    أما عن ردك التالي:



    ((إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ )) { ثُمَّ } (( اسْتَقَامُوا ))
    ويتابع الله عز وجل بقوله :

    (( تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلائِكَةُ )) وتسأل : أليسوا هم حدود دعوة الحق المرسلين من قبل صاحب العصر
    تساؤلكم و وصفكم غير واضح ولم أفهم منه شيئاً ..؟؟
    فهل تريد أن تقول أن شيوخ الإسماعيلية المؤمنية في سلمية ومصياف وبقية أنحاء العالم الذين تعينوهم أنتم في مناصبهم هذه ... هم ملائكة تتنزل عليكم مثلاً أو هم مرسلين ما بين الإمام الغائب عليه السلام وبينكم ...!!!
    وهل ما يفتون به هو رسائل ينقلونها عن لسان الإمام الغائب عليه السلام وليست من أنفسهم ...!!! .
    هذه تحتاج إلى زيادة بيان وتوضيح مع الدليل من قبلكم كي أحسن الرد عليها....!!!

    فعذراً ... على ما يبدو أنني كنت أعتقد أنك مطلع بشكل أوضح على الفكر الإسماعيلي وعلومه الذين قدمها كبار الدعاة الذين نهلوا من المعين الطاهر لأئمة الحق ...

    ومن ذلك أننا تعلمنا أن:
    الملائكة جمع ملك وأصله مألك بتقديم الهمزة من الألوك وهي الرسالة ، ثم قدمت اللام فقيل ملأك ثم تركت الهمزة فقيل ملك.
    ومن ذلك فالملائكة هم المرسلون.
    وحدود دعوة الحق الذين يتخلقون بالأخلاق الملكوتية ويتصفون بالصفات الروحانية ويتعلقون بالأنوار القدسية ويرسلون من قبل إمام كل عصر وزمان لدعوة الناس وهدايتهم يحق أن يتسموا باسم الملائكة ...
    والملائكة تتصل كما توضح الآية بالذين
    (( قالوا ربنا الله )) ثم (( استقاموا )) وهنا لا بد لنا من وقفة مع الإستقامة المنشودة والتي تكون نتيجتها تنزل الملائكة !!!
    فالاستقامة تبدأ بمعرفة الناطق الذي نحن في حمى دعوته وهو سيدنا محمد صلى الله عليه وآله ومعرفة وصيه وأساس دينه وقبول شرعهما وأحكامهما والإقرار بذريتهما الطاهرة المطهرة وتتبع آثارها عبر العصور ..كما قال تعالى
    :

    (( والذين يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك وبالآخرة هم يوقنون ))

    عندها نكون على أول طريق الهدى .. وبما أنه تعالى شأنه يقول:

    (( وإن عليكم لحافظين كراماً كاتبين يعلمون ما تفعلون ))

    وهم حدود دعوة الحق الموكلين من قبل صاحب العصر والزمان الذي يعلم من يستحق الوصول إلى حمى دعوته .. عندها تتنزل الملائكة من قبله لتبشر المستحقين بجنة آل الرسول وعلومهم الموصلة إلى الجنة الحقيقية والسعادة الأبدية السرمدية.

    وهذه الآية توضح كيف السبيل للدخول إلى دعوة الحق في حال استتارها وغياب أشخاصها الفاضلة عن العيان .. وإلا ما هو الداعي للحديث عن تنزل الملائكة إن كان الناس يعلمون من هو إمام عصرهم ويستطيعون التواصل معه مباشرة والدخول في دعوته؟؟؟

    وهذا ما أردته من قولي:


    عزيزي الهميسع:

    إن الإمام هو قبلة الأنفس والأرواح ولن يحرم إنسان في أي عصر من الإتصال به إذا قصده بشوق المؤمن.
    قال تعالى:

    (( وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ ))


    عزيزي الهميسع

    ليست الإمامة كيانات متقطعة ينفصل اللاحق عن السابق بل هي نور واحد يدل أوله على آخره ويهدي السابق إلى التالي
    ولكن الدخول إلى هذا الحمى الطاهر ليس مباحاً إلا لمن أخلص النية واتبع الأحكام النبوية وراض نفسه بالأعمال الشرعية ورغب عن التعلق بحبائل الدنيا وشهواتها

    أخي الكريم:

    سبيل الوصول إلى إرشاد إمام الزمان هو السعي والجهاد
    (( والذين جاهدوا فينا )) بالعلم والعمل الصالح والأخلاق الحميدة واتباع شرع المصطفى وآله الأطهار عند ذلك ينال المجدون الهداية (( لنهدينهم سبلنا )) فلا هداية لمن لم يسعى ويجتهد للوصول .


    ورد في رسائل إخوان الصفاء:

    يعرفه الباحث من جنسه ... وسائر الناس له منكرُ


    قال تعالى:

    (( وإذا قرأت القرآن جعلنا بينك وبين الذين لا يؤمنون بالآخرة حجاباً مستورا ))

    لذلك لم يكن ذكري للآية الكريمة:

    (( لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ وَأَنزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ ))

    تشتيتاً للحوار ...

    فبعد أن تفضلت بموضوع مفردٍ عنها .. وجدت أنك فعلت كل شيء إلا أنك لم تمر على كلمة الغيب وورودها فيها ((وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ ))

    قهل في هذا الكلام غموض أم أنه واضح وضوح الشمس لمن أراد أن يذكر أو اراد شكورا ؟؟

    مع أنك ذكرت كلاماً مهماً

    هي امتحان واختبار لمعرفة وتمييز عمي البصائر والبصر عن بقية المؤمنين

    نعم عزيزي هو امتحان واختبار ليميز الله الخبيث من الطيب .. ليتبين الذين طلبوا نعيم الدنيا الفاني من الذين أرادوا نعيم الآخرة السرمدي.


    _________________

    يقول مولانا المعز لدين الله عليه السلام

    فارغبوا في حياة أنفسكم إذا رغب الناس في حياة أجسادهم ، فإن حياة الأنفس هي الحياة الدائمة ، والصفقة في خلاصها هي الصفقة الرابحة ،


    محمد أعلى

    رقم العضوية : 10
    الجنس : ذكر
    العمر : 40
    المساهمات : 32
    نقاط : 55
    تاريخ التسجيل : 17/12/2009
    التقييم : 3
    العمل : تجاره

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف محمد أعلى في الجمعة مايو 28, 2010 4:36 am

    عذر من الجميع بالنسبه لبدر الدجى
    فقد سترت دعوة الحق في فترات كثيره قبل الإسلام وبعده وها هم اخوان الصفا كانت دعوتهم مستوره إلا عن القلائل جداً
    وسؤالي للهميسع ما الغايه من وجود الإمام أو ظهوره وما هو دوره والرجاء أن يكون الرد واضح وشافي وهل .

    qasem

    رقم العضوية : 22
    الجنس : انثى
    العمر : 44
    المساهمات : 21
    نقاط : 21
    تاريخ التسجيل : 17/01/2010
    التقييم : 0
    العمل : ربة منزل

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف qasem في الجمعة مايو 28, 2010 7:07 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا محمدواله الطاهرين
    اشكر الاخ الرفني على هذا الرد الرائع والغني بكل مانحن بحاجة له من علوم الائمة الاطهار
    وشكرالهذاالمنتدى الذي فتح لنا باب من النور
    ويعطيكم العافية

    بدر الدجى

    رقم العضوية : 100
    الجنس : ذكر
    العمر : 47
    المساهمات : 13
    نقاط : 19
    تاريخ التسجيل : 08/05/2010
    التقييم : 0
    العمل : موظف

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف بدر الدجى في الجمعة مايو 28, 2010 8:54 am

    العزيز الاخ محمد على
    سيكون الحوار ممتعا وشيقا بين الطرفين
    فلديهم من العلم والمعرفه ما يؤهلهم لهكذا حوار

    واشكرك على مداخلتك ما وددت ان اقوله بان الاخ الهميسع ذكر فى احدى ارسالياته

    والآن ننتظر منكم الدليل من كتاب الله عز وجل على افتراق الثقل الثاني عندكم عن كتاب الله عز وجل .


    فاحببت ان اوضح بان استتار الائمه عليهم السلام جائز مع وجود الحجه الظاهره

    شكرا للجميع

    العتيق

    رقم العضوية : 61
    الجنس : انثى
    العمر : 59
    المساهمات : 67
    نقاط : 138
    تاريخ التسجيل : 14/03/2010
    التقييم : 7
    العمل : مدرب معتمد في التنمية البشرية + النمذجة السلوكية المتقدمة

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف العتيق في الجمعة مايو 28, 2010 5:00 pm

    هو الله العلي


    أرجو من كل الذين شاركوا في هذا الحوار عن من مات ولم يعرف إمام زمانه معرفة جلية مات ميتة جاهلية .
    ما أقولة أولاً إذا كنتم كلكم تعرفون إمام الزمان فلماذا لا تراسلوه عن هذا الموضوع لتدعوه هو الذي يتكلم عن نفسه حول هذا الموضوع .
    ثانياً كأني أرى ومن خلال حواركم أن مفهومكم للإمام هو جدال فقط وهذا يعني أنكم أنزلتم الإمام من مرتبته القدسية إلى مرتبة الحوار المتداول والجدال .
    ثالثا : هو الذي سيعرفكم نفسه أم أنتم الذين ستعرفونه من خلال أعمالكم أم من خلال ألسنتكم .
    رابعاً : ماالهدف من هذا الحوار .
    خامساً : قال ليس المهم أن تحبونا أنتم ولكن المهم أن نحبكم نحن .

    بدر الدجى

    رقم العضوية : 100
    الجنس : ذكر
    العمر : 47
    المساهمات : 13
    نقاط : 19
    تاريخ التسجيل : 08/05/2010
    التقييم : 0
    العمل : موظف

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف بدر الدجى في السبت مايو 29, 2010 3:00 pm

    العتيق كتب:هو الله العلي


    أرجو من كل الذين شاركوا في هذا الحوار عن من مات ولم يعرف إمام زمانه معرفة جلية مات ميتة جاهلية .
    ما أقولة أولاً إذا كنتم كلكم تعرفون إمام الزمان فلماذا لا تراسلوه عن هذا الموضوع لتدعوه هو الذي يتكلم عن نفسه حول هذا الموضوع .
    ثانياً كأني أرى ومن خلال حواركم أن مفهومكم للإمام هو جدال فقط وهذا يعني أنكم أنزلتم الإمام من مرتبته القدسية إلى مرتبة الحوار المتداول والجدال .
    ثالثا : هو الذي سيعرفكم نفسه أم أنتم الذين ستعرفونه من خلال أعمالكم أم من خلال ألسنتكم .
    رابعاً : ماالهدف من هذا الحوار .
    خامساً : قال ليس المهم أن تحبونا أنتم ولكن المهم أن نحبكم نحن .
    ذ

    الاخ العتيق
    اعتقد بان الموضوع فى مضمونه ومحتواه مهم جدا كمان انك داخل الموضوع بالخطا فى بعض نقاطك التى ذكرتها وليست جميعها

    محمد أعلى

    رقم العضوية : 10
    الجنس : ذكر
    العمر : 40
    المساهمات : 32
    نقاط : 55
    تاريخ التسجيل : 17/12/2009
    التقييم : 3
    العمل : تجاره

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف محمد أعلى في الإثنين مايو 31, 2010 9:26 pm

    من المهم الرد أولاً بالنسبه لبدر الدجى أقول
    ها هو مؤمن آل فرعون والأكيد أن الهميسع يعرف من هو ،وأرجو منه ان يرد على سؤالي الأول
    ولضيق الوقت أرد على العتيق في وقت آخر
    واقول له قال الإمام علي عليه الصلاة والسلام: اني اخاف عليكم من خلتين طول الأمل وإتباع الهوى

    شادي محمد صعب

    الجنس : ذكر
    العمر : 31
    المساهمات : 31
    نقاط : 39
    تاريخ التسجيل : 02/05/2011
    التقييم : 0
    العمل : البحث عن الحقيقة المطلقة.. اقتفاء لآثار الأطهار بعون الله..

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف شادي محمد صعب في الأحد مايو 08, 2011 5:47 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الصلاة و السلام على رسول الله محمد المختار، و على وصيه و أخيه عليٌّ الكرار، و على الأئمة من ذريتهم الطيبين الأطهار، إماماً إماماً نوراً نوراً إلى قائم يوم الدين القهّار..
    أمّا بعد..
    لقد قرأت جميل الكلام و نفيس الحروف منكم أخواني، و إني و يشهد الله عطشٌ عطشَ التراب الجاف للماء الطاهر اليقين، فسؤالي لكم أخواني أن تتابعوا حواركم الجميل، و تلقوا علينا من خير الله الذي أنعم على الناس به أجمعين..
    أرجو أن تتقبّلوا مرور السائل المحروم هذا، و أن لا تبخلوا عليه بنور الحكمة، و الله من وراء القصد.
    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
    avatar
    الرفني
    عضو مؤسس
    عضو مؤسس

    رقم العضوية : 2
    الجنس : ذكر
    العمر : 39
    المساهمات : 414
    نقاط : 819
    تاريخ التسجيل : 15/11/2009
    التقييم : 71
    العمل : عاشق مصياف وهواها

    default رد: شرح ( من مات ولم يعرف إمام زمانه حياً معرفة جلية مات ميتة جاهلية )

    مُساهمة من طرف الرفني في الأربعاء مايو 11, 2011 9:08 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الصلاة
    و السلام على رسول الله محمد المختار، و على وصيه و أخيه عليٌّ الكرار، و
    على الأئمة من ذريتهم الطيبين الأطهار، إماماً إماماً نوراً نوراً إلى
    قائم يوم الدين القهّار..
    أمّا بعد..
    لقد قرأت جميل الكلام و نفيس
    الحروف منكم أخواني، و إني و يشهد الله عطشٌ عطشَ التراب الجاف للماء
    الطاهر اليقين، فسؤالي لكم أخواني أن تتابعوا حواركم الجميل، و تلقوا
    علينا من خير الله الذي أنعم على الناس به أجمعين..
    أرجو أن تتقبّلوا مرور السائل المحروم هذا، و أن لا تبخلوا عليه بنور الحكمة، و الله من وراء القصد.
    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

    أخي العزيز شادي

    شكراً على متابعتك للمواضيع المطروحة في المنتديات

    هذا الموضوع قد استوفى كل النقاط التي أثارها الأعضاء الذين شاركوا فيه .. فإن كان لديك نقاط معينة تتمنى النقاش فيها فاقترحها في موضوع جديد لكي يتسنى لمن يرغب من الأعضاء المشاركة فيها

    دمت بخير


    _________________

    يقول مولانا المعز لدين الله عليه السلام

    فارغبوا في حياة أنفسكم إذا رغب الناس في حياة أجسادهم ، فإن حياة الأنفس هي الحياة الدائمة ، والصفقة في خلاصها هي الصفقة الرابحة ،


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 5:44 am